بالتزامن مع ذكرى محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا عام 2016، تستعد دور السينما في تركيا لعرض أول فيلم مصري يتناول معاناة الشعوب خلال الانقلابات وفي ظل الثورات المضادة.

ومن المقرر أن يعرض الفيلم الذي يحمل عنوان "الهتك"، للمرة الأولى في حفل خاص باسطنبول بالتزامن مع ذكرى محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا عام 2016.

و"الهتك" أول عمل سينمائي مصري يروي قصة المعارضين بعد الانقلاب على الرئيس محمد مرسي أو رئيس مدني منتخب ومعاناة المواطن المصري البسيط في ظل الانقلاب العسكري.

وتزيح أحداث الفيلم الستار عن الأوضاع الاجتماعية التي تعيشها الشعوب عند نجاح الانقلابات العسكرية وأسباب لجوء مصريين إلى تركيا خلال السنوات الماضية .

الفيلم من كتابة وإخراج المخرج محمد البحراوي والذي قضى 3 سنوات كمعتقل سياسي في السجون بعد الانقلاب على الرئيس مرسي واستعان البحراوي بفريق يضم أكثر من 50 ممثلا وممثلة من جنسيات عربية.

وأوضح البحراوي أن تركيا عاشت مثل هذه الظروف في تاريخها واستوعبت الدرس ومن حق الجمهور التركي صاحب الإرث والحضارة العظيمة أن يعرف لماذا نحن في تركيا؟ ولماذا أتينا إلى هنا؟

 

 

    

Facebook Comments