كتب- رامي ربيع:

كشفت الدكتورة منار الطنطاوي، زوجة الصحفي المعتقل هشام جعفر، عن الابتزازات التي تعرضت لها من قِبل ضباط سجن العقرب للإفراج عن زوجها.

 

وقالت منار، في مداخلة هاتفية لقناة مكملين اليوم مساء السبت: إنه عقب نقل زوجها من مستشفى ليمان طره بعدة أيام تلقت اتصالاً من شخص أخبرها ان زوجها موجود بسجن العقرب وهناك لجنة طبية ستزور العقرب غدًا وهذه اللجنة ستكتب تقارير عن الحالات الصحية التي تستوجب الإفراج بعفو صحي.

 

وأضافت أن الشخص أخبرها أنها ستحصل على تقرير مكتوب وتعطيه لمحامي زوجها لكي يستخدمه في طلب الإفراج عنه واشترط الحصول على 120 ألف جنيه قبل تسليمها التقرير.

 

وأوضحت أنها رفضت الموضوع فمنحها مهلة للتفكير وأعطاها رقم عميد مسؤول عن كتابة التقارير الطبية لكي تتصل به، مضيفة أنها تلقت اتصالا بعدها بيومين من هذا العميد فرفضت الحديث معه أو مناقشة الموضوع.

 

 

Facebook Comments