كتب- عبد الله سلامة:   تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فضيحة إعلامية خلال لقاء "لميس الحديدي"، إحدى الأذرع الإعلامية للانقلاب، مع عدد من الجنود بقوات الصاعقة بالجيش في أنشاص بمحافظة الشرقية، وذلك خلال حلقة أول أمس، من برنامجها عبر فضائية cbc.   وظهر خلال الحقلة أحد القادة وهو يلقن الجنود ما يتحدثون به، وذلك أثناء توجيه "لميس الاسئلة" إليهم، دون رد فعل من جانبها على هذا التصرف.   وكانت الفترة الماضية قد شهدت حالة من "تجييش الإعلام" التابع للانقلاب، عقب إعلان قناة "الجزيرة" الفضائية، عن برومو حلقة "العساكر" والتي تناولت التجنيد الإجباري بالجيش المصري وما يتعرض له الجنود المصريون من إهانات وسوء معاملة.

Facebook Comments