كتب – عبدالله سلامة:

أصاب نجاح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في تمري التعديلات الدستورية التي أجري الاستفتاء عليها، أمس الأحد، الأذرع الاعلامية والصحفية للانقلاب بحالة من الهذيان والجنون.

 

وزعمت رانيا ياسين، أحد الأذرع الإعلامية للانقلاب، أن تمرير تلك التعديلات جاء بسبب قيام الرئيس أردغان توزيع بطاطين وهدايا علي فقراء تركيا واستعانته بأعضاء جماعة الإخوان المسلمين الموجودين هناك لإقناع بسطاء الأتراك للتصويت بنعم.

 

فيما سارت جريدة "اليوم السابع" والتي يرأس تحريرها المخبر "خالد صلاح" ، وكتبت تحت عنوان "زيت وسكر الإخوان من مصر لتركيا".

 

 

 

وزعمت أن الرئيس أردوغان استعان بأعضاء جماعة الاخوان هناك للحشد للتصويت لصالح التعديلات، وأنه قام بتوزيع بطاطين وسلع غذائية علي الناخبين، محاولة التقليل من شعبية الرئيس أردوغان ووعي الشعب التركي الذي سطر بدمائه أروع نماذج التضحية والوعي خلال تصدية لمحاولة الانقلاب الفاشلة العام الماضي.

Facebook Comments