كتب رانيا قناوي:

تداول عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي فيديو نشرته الإعلامية بقناة "الجزيرة"، خديجة بن قنة، عبر صفحتها الرسمية علي موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، يكشف حدوث اشتباكات بالأيدي بين حرس قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، وحرس الرئيس اﻷوغندي يوري موسيفيني.

وظهر من خلال الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي، تلاسن وتشاجر الحرس الرئاسي للرئيس الأوغندي وحرس قائد الانقلاب السيسي، خلال زيارته الأحد الماضي للعاصمة الأوغندية.

وحاول حرس الرئيس الأوغندي منع الحرس الشخصي للسيسي من الدخول وراءه من البوابة الخاصة بالقاعة، وانتهى الاشتباك بمنع حرس السيسي من الدخول، فيما لم يصدر أي تعليق من السلطات المصرية بشأن الواقعة.

ولم تكن هذه المرة الأولى الذي يشتبك فيها حرس السيسي مع حرس مضيفه، حيث اشتبك حرس السيسي من قبل مع حرس الرئيس الفرنسي حينما رفض الحرس دخولهم وراء السيسي، كما اشتبك حرس السيسي مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، ورفض دخوله بحقيبة شخصية، الأمر الذي يكشف رعب نظام الانقلاب وقائده من أي محاولة لاغتياله المزعوم في أي زيارة خارجية.

Facebook Comments