رامي ربيع
قال الناشط الحقوقي مصطفى عزب، مسئول الملف المصري بالمنظمة العربية لحقوق الإنسان ببريطانيا: إن حصار قوات أمن الانقلاب للقرى والمدن الرافضة للانقلاب، وآخرها قرية البصارطة بمحافظة دمياط، يعد جريمة مكتملة الأركان.

وأضاف عزب- في مداخلة هاتفية لقناة وطن- أن الضغط يولد الانفجار، ولن يستقر الحال للانقلاب العسكري في مصر طالما غابت العدالة، مضيفا أن غياب العدالة يعني غياب الدولة وسيادة شريعة الغاب.

وأوضح عزب أن المصريين باتوا ينظرون لأقسام الشرطة على أنها أماكن لتنفيذ أحكام القتل، حتى وإن كانت القضية التي يحاكمون بها لا تستحق هذه العقوبة.

Facebook Comments