كتب عبد الله سلامة :

أكدت شقيقة "محمود شفيق" كذب رواية قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى حول تورط شقيقها في تفجير الكنيسة البطرسية الذي وقع، أمس، وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات.

وقالت شقيقة محمود، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «90 دقيقة»، عبر فضائية «المحور»: إن الشخص الذي ظهر في الصور التي تداولتها كافة الصحف ووسائل الإعلام ليست لأخيها علي الإطلاق، وحاول مقدم البرنامج معتز الدمرداش نزع اعتراف منها، من خلال صور على الشاشة، الا أنها أصرت على موقفها.

وأضافت أن تلك الملامح مختلفة تماما عن ملامح شقيقها، مشيرا إلى أن لديها ثلاثة أشقاء أحدهما محمود وموجود بالسودان، والثاني مجند بالجيش، والثالث اعتقلته قوات الأمن بالأمس.

مفاجأة.. رواية الطب الشرعي تنسف أكاذيب السيسي حول محمود شفيق

Facebook Comments