كتب – عبد الله سلامة:

  فجر شقيق الملقب بـ"أبو البراء المصري" الذي يتهمه إعلام الانقلاب بتفجير"كنيسة مارجرجس" في طنطا، مفاجأة من العيار الثقيل، مؤكدًا أن شقيقة ما زال حيًّا، وأنه اتصل بهم منذ أيام من سوريا.   وقال، في تصريحات لفضائية "دريم" إن شقيقه سافر منذ 4 سنوات للسعودية، وبعد انتهاء موسم الحج، اتصل به هاتفيا وأخبره بأنه سافر إلى سوريا ، مضيفًا: "شقيقي مش ممكن يعمل حاجة زي دي، ومحدش طلب منى عمل تحليل الـDNA".

 

Facebook Comments