رامي ربيع
قال الدكتور عبدالعزيز رجب، أحد علماء الأزهر الشريف: إن إقرار هيئة كبار العلماء بوقوع الطلاق الشفوي بالمخالفة لرغبة قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي، يؤكد أن السحر انقلب على الساحر؛ لأن السيسي أراد إخضاع الأزهر لأغراضه الدنيئة.

وأضاف رجب- في مداخلة هاتفية لبرنامج طبعة جديدة على قناة مكملين- أن هذا الموقف امتداد لمواقف الأزهر التاريخية المشرفة، سواء في مواجهة الاستعمار أو رغبات بعض الحكام، مؤكدا أن السيسي ينوي الإطاحة بشيخ الأزهر، وقد اقترب وقت رحيله، خاصة بعد قانون السيسي الذي وضعه للإطاحة برؤساء الهيئات المستقلة كشيخ الأزهر والجهاز المركزي للمحاسبات.

Facebook Comments