كتب– عبد الله سلامة
شكك يوسف الحسيني، أحد الأذرع الإعلامية للانقلاب، في رواية نظام العسكر بانتحار وائل شلبي، أمين مجلس الدولة المستقيل، بعد يومين من القبض عليه؛ لاتهامه في قضايا فساد.

وتساءل الحسيني، خلال برنامجه على فضائية "أون لايف"، "إزاي في حد يحط الكوفية جوه جنش السخان، مش هتعدي!، أنا هجرب الحركة دي عندي في البيت، طيب وهو بيختلف سخان الغاز عن سخان الكهرباء؟".

وأضاف الحسيني "أنا هجرب أعدي الكوفية في جنش السخان.. بس أخاف أعدي الكوفية في جنش السخان ألاقي خبري منشور بكره الصبح، إلا لو حد جه عدهالي".

ويأتي حديث الحسيني متسقا مع تشكيك السياسيين والخبراء وأهالي وائل شلبي في رواية نظام العسكر، بشأن إقدامه على الانتحار بكوفية، كما يأتي في وقت يشهد فيه الوسط الإعلامي الانقلابي حالة من الاستياء، جراء الإطاحة بزميلهم في قناة "القاهرة والناس" إبراهيم عيسى.

Facebook Comments