كتب- رامي ربيع:

 

قال خلف بيومي، مدير مركز الشهاب لحقوق الإنسان: إن انتهاكات حقوق الإنسان في مصر لن تتوقف في ظل سيطرة نظام عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري على الحكم وفي ظل وجود نظام غير طبيعي يستأسد على السلطة والثورة في مصر.

 

وأضاف بيومي، في مداخلة هاتفية لبرنامج القضية على قناة "مكملين"، أمس، أن نظام السيسي لا يحتكم إلى دستور أو قانون، بل يحكمه هوى العسكر ويشتري ولاءات الداخلية والقضاء دون أي معيار قانوني ولا يحكمه سوى شهوة البقاء على الكرسي.

 

وأوضح بيومي أن جميع القرارات والتوجهات لنظام السيسي تتعلق ببناء السجون حتى وصلت المحصلة إلى 22 سجنًا منذ الانقلاب العسكري بدلاً من إنفاق هذه المبالغ في خلق فرص عمل للشباب.

 

وأشار بيومي إلى أن الشعب أيقن تمامًا الآن أن السيسي لن يقدم جديدًا سوى المزيد من انتهاكات حقوق الإنسان بعد أن اتسعت دائرة الاعتقالات لتطال عددًا كبيرًا من فئات الشعب فاقتحمت قوات أمن الانقلاب نقابة الصحفيين وتم القبض على نقيب الصحفيين وعزل المستشار هشام جنينه وتمت ملاحقة حركة غلابة واتحاد الجرابيع وتم القبض على معتقلي الفسحة.

Facebook Comments