رامي ربيع
قال الدكتور محمد محسوب، وزير الدولة للشئون القانونية والمجالس النيابية بوزارة هشام قنديل: إن تفجير كنيستي طنطا والإسكندرية، اليوم، عمل إرهابي يستهدف ضرب الوحدة الوطنية للشعب المصري.

وأضاف محسوب- في مداخلة هاتفية لبرنامج المطبخ السياسي على قناة الشرق اليوم- أن أعداء الشعب المصري يهدفون إلى المساس بأحد عناصر وجوده منذ 10 آلاف عام حتى الآن، وهو تماسكه وتلاحم نسيجه، وهو ما دأب عليه المستعمر وقت الاحتلال الإنجليزي، وواجهه الشعب بثورة واحدة، رفع فيها الهلال مع الصليب.

وأوضح محسوب أن بعض المستبدين حاولوا أن يلعبوا تلك اللعبة، لكن الثورة كشفت عن تورط مسئولين أمنيين في تلك المؤامرات، بجانب محاولات بعض التنظيمات المتطرفة الضرب في تلك المنطقة.

Facebook Comments