قال مختار كامل، المحلل السياسي: إن كلا من قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يعتقدان أن الإسلام السياسي خطر جدا ويجب أن ينتهي، مضيفا أن السيسي يرى أن الإسلام يهدد عرشه، وترامب يرى أن الإسلام يهدد أمريكا كلها.

وأضاف كامل- خلال مداخلة هاتفية لبرنامج الشرق اليوم على قناة الشرق- أن ترامب وحكومته يرون أن الجيش في مصر أو المؤسسة العسكرية هي الوحيدة الآن المتماسكة ويجب المحافظة عليها, ومن الممكن مساعدة أمريكا للجيش.

وأوضح كامل أن مشكلة الاقتصاد المصري ليست في رأس المال, لكنّ الاقتصاد محاط بكثير من المشاكل, وأمريكا لا تريد وقوع مصر، وتريدها متماسكة نسبيا.

Facebook Comments