كتب– عبدالله سلامة
اتَّهم أحد المواطنين من سكان منطقة "الثلاجة" في فيصل بالجيزة، مسئولي الانقلاب بذبح المواطنين بفواتير المياه والكهرباء.

وقال المواطن، إنه "على الرغم من الانقطاع المستمر للمياه منذ عدة أشهر، فإن الفواتير بتيجي بـ4 آلاف جنيه"، مشيرا إلى أن المياه لا تأتي سوى ساعتين بعد الفجر، وأن سكان الشارع تقدموا بالعديد من الشكاوى للحي لكن دون جدوى.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت ارتفاعًا غير مسبوق في أسعار الوقود وفواتير الكهرباء والمياه، فضلا عن ارتفاع أسعار كافة السلع والخدمات بالسوق المحلية.

Facebook Comments