كتب رانيا قناوي:

مع دخول العام الجديد وبدء حكومة الفساد ونظام الانقلاب في تدوير الميزانية، لنهب ما وضع في بنود الخراب الذي يرعاها عبدالفتاح السيسي، بدأ عدد من أحياء القاهرة والمحافظات في القيام بالأعمال التخريبية السنوية الشوارع والميادين، لإهدار ملايين الجنيهات وتبديدها تحت شعار "رصف وإنارة" الشوارع، التي توضع لها ميزانية بمئات الملايين من الجنيهات.

وانتقد عدد من سكان منطقة حلوان قيام الحي بغزالة الأرصفة وقطع الأشجار من الشوارع، في الوقت الذي انتشرت على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك صور تظهر إزالة الأرصفة تمهيدًا لإعادة رصفها من جديد.

وقال نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي: "إزالة الأرصفة بشوارع حلوان وقطع الأشجار وإزالة أعمدة الإنارة بالكامل فكر مصري عبقري، نزيل الأرصفة ثم نعيد رصفها، ونهدر ملايين الجنيهات».

فيما قال آخرون: "المهم.. موظفين الحي يسترزقوا"، وعقب أحدهم: "الميزانية لازم تخلص.. اعمل منظر وخوووود اللقطة وانهب الباقي".

وانتشرت صور على موقع "فيس بوك" تظهر عمال من مدينة حلوان يقومون بخلع الأرصفة رغم أنها تبدو بشكل جديد، كما قاموا بخلع مصابيح الإنارة التي تعمل ليل نهار، للبدء في تدوير الميزانية المنهوبة تحت بند "إحلال وتجديد ورصف"، لتستمر دولة فساد السيسي على حساب بطون ملايين الفقراء والمحتاجين.

Facebook Comments