تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لوصية الرئيس محمد مرسي الأخيرة للشعب المصري قبل الانقلاب العسكري، عقب استشهاده اليوم خلال جلسة محاكمته في هزلية التخابر.

يقول الرئيس مرسي في وصيته: “حافظوا على مصر.. حافظوا على الثورة.. الحفاظ على الثورة التي اكتسبناها بعرقنا ودم شهدائنا وبمسيرتنا سنتين ونص.. حافظوا عليها كلكم يا مؤيدين ويا معارضين، اوعوا الثورة تتسرق منكم بأي حجة.. الحجج كتير والسحرة كتير والتحدي كبير،، وانتوا قادرين تواجهوا هذا”.

وأضاف الرئيس مرسي متسائلا: “إزاي نحافظ على الثورة؟ إزاي متتسرقش مننا الثورة؟، أنا قدامكم.. ثورة 25 يناير وتحقيق أهدافها كاملة والحفاظ على الشرعية ثمن الحفاظ عليها حياتي أنا، أنا عايز أحافظ على حياتكم كلكم.. أنا عايز أحافظ على الأطفال ولادنا اللي هيكبروا بعدنا.. أنا عايز أحافظ على البنات هيبقوا أمهات المستقبل اللي بيعلموا ولادهم إن آباءهم وأجدادهم كانوا رجالا.. لا يقبلون الضيم ولا ينزلون أبدا على رأي الفسدة.. ولا يعطون الدنية أبدا من وطنهم أو شرعيتهم أو دينهم”.

وتابع الرئيس: “إذا كان الحفاظ على الشرعية ثمنه دمي أنا فأنا مستعد أن أبذل ذلك رخيصا في سبيل هذا الوطن واستقراره؛ حسبة لله سبحانه وتعالى”.

واختتم الرئيس وصيته للشعب قائلا: “اوعوا حد يضحك عليكم اوعوا تقعوا في الفخ اوعوا تفرطوا في الشرعية.. “ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب”، ونتذكر جميعا الله سبحانه وتعالى وهو يخاطبنا بقوله “والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون”.

فيسبوك