نظم عدد من المصريين بالخارج وقفة أمام مقر الأمم المتحدة في جنيف ، اليوم الجمعة، للتنديد بجرائم عصابة الانقلاب بحق المصريين وفي مقدمتها جرائم الإعدام.

رفع المشاركون بالوقفة لافتات تندد بجرائم الاعدام بحق الابرياء واعتقال الآلآف وإخفاء البعض قسريا، كما نددوا بتصاعد الانتهاكات بحق الفتيات والسيدات، مطالبين بموقف أقوى من جانب المنظمات الحقوقية تجاه تلك الجرائم.

كانت منظمات حقوقية قد أعلنت مؤخرا أن عدد المعتقلين في سجون الانقلاب قد تعدى 60 ألف معتقل، مشيرة إلى مقتل أكثر من 3 آلاف مواطن خارج إطار القانون، منهم 500 حالة بسبب الإهمال الطبي المتعمّد داخل السجون ومقار الاحتجاز، لافتة إلى ارتفاع أعداد النساء المعتقلات إلى 82 سيدة وفتاة.

وأشارت المنظمات إلى ارتفاع أعداد الصادر بشأنهم أحكام بالإعدام في هزليات سياسية ومن محاكم استثنائية إلى 1317 حكما، منها 65 حكمًا نهائيا واجب النفاذ، مؤكدة استمرار ارتكاب جرائم الاختفاء القسري؛ حيث وصل أعداد المختفين إلى 6421 ، تم قتل 58 منهم أثناء اختفائهم.

وأضافت المنظمات أن الاعتقالات طالت العديد من المحامين والمدافعين عن حقوق الإنسان، كما طالت صحفيين وإعلاميين، مشيرة إلى اعتقال حوالي 90 صحفيا وإعلاميا.

Facebook Comments