كتب حسن الإسكندراني:

ضمن محاولات العسكر السيطرة على عقول المصريين من خلال الخرافات والخذغبلات، تركت الباب مفتوحًا على مصرعيه للدجالين والمشعوذين من أجل استمرار حالة الإلهاء فى ظل انهيار شبه دولة السيسى من الانقلاب العسكر.

وقال المحامي محمود فاضل، خلال لقائه ببرنامج "بنحبك يا مصر" على فضائية "LTC"، الثلاثاء، إن "السحر والشعوذة" ينفق عليه بالملايين ويتخطى المليارات فى مصر بأناس معروفين ومشهورين.

مضيفا أنه تقدم بـ6 بلاغات ضد الفلكى المزور "أحمد شاهين" ما بين ازدراء الأديان والنصب وتكدير الأمن العام، متابعا: أمتلك 32 فيديو يدين شاهين ولا يمكن له إنكارها.

وأكد المحامي، أن نبي الإسلام وكل الرسل لم يعلموا بموعد الساعة لكن أحمد شاهين خرج ليعلن دمار العالم في عام 2039.

ووصف "شاهين" بالمثير للجدل بشكل غريب، موضحًا أن المصريين ينفقون 22 مليار جنيه سنويا على السحر، وأنه يرى الكثير من القضايا الناتجة عن تصديق المواطنين في الدجل.

جدير بالذكر أن فضائيات الانقلاب، استضافت خلال الأشهر الماضية العشرات من الدجالين والمشعوذين فى حوارات امتدت لساعات لملأ فراغ الانهيار المستشرى فى مصر وإلهاء المصريين.

Facebook Comments