رامي ربيع
رصدت منظمة إنسانية 32 حالة قتل خارج إطار القانون، خلال الربع الأول من العام الجاري. ففي 7 يناير، اغتالت قوات أمن الانقلاب الشاب "طه محمود طلبة" داخل شقته بالجيزة، بعد اعتقاله بـ48 ساعة.

وفي 12 فبراير، اغتالت قوات أمن الانقلاب الشابين "أحمد عبد العزيز خلف" و"محمود عنتبلي محمد" بمدينة بدر بالقاهرة.

وخلال الأسبوع الأول من شهر مارس، قتلت قوات الأمن كلا من "سامح فرحات، وعبدالرحمن النائي، وعبدالحكيم ربيع، ورجب علي إبراهيم"؛ بزعم تبادل إطلاق نار بالقاهرة.

وفي 7 مارس، أعلنت الصفحة الرسمية لوزارة داخلية الانقلاب عن اغتيال الطالب "حسن محمد جلال"، بعد اختفائه قسريا لأكثر من شهرين.

وأبلغت قوات أمن الانقلاب ذوي "عبدالله هلال المتولي" بتواجد جثمانه بمشرحة زينهم، بعد اعتقاله وإخفائه قسريا لأكثر من 5 أشهر.

وفي 9 مارس، أبلغت قوات أمن الانقلاب أسرة الشاب أحمد محفوظ بتواجد جثمانه بمشرحة زينهم، بعد اعتقاله وإخفائه قسريا نهاية يناير الماضي.

Facebook Comments