كتب– عبدالله سلامة
أكّد اللواء سعيد طعيمة، رئيس لجنة النقل والمواصلات في برلمان الانقلاب، ارتفاع تكلفة حوادث الطرق في مصر إلى 40 مليار جنيه سنويا، مشيرا إلى تراجع حوادث الطرق في العالم.

وقال طعيمة، في تصريحات إعلامية: إن "تصنيف مصر في حوادث الطرق في خطر"، مشيرا إلى أن تكلفة تلك الحوادث تصل إلى 40 مليار جنيه سنويا، وأن المؤشرات العالمية في نسبة الحوادث تتجه إلى الصفر، بينما هي في ازدياد بمصر.

وأضاف طعيمة "تلقيت دعوة للمشاركة في أحد المؤتمرات عن حوادث الطرق، ومكسوف أحضر من نسبة الحوادث في مصر، اللى بقت حاجة تكسف".

وكان قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي قد وعد المصريين، قبيل استيلائه على كرسي الرئاسة في مصر، بإنشاء شبكة طرق عالمية تساهم في الحد من الحوادث؛ إلا أن واقع الأيام كذّب تلك الوعود، حيث تزايدت معدلات الحوادث، بالتزامن مع انشغال الجيش بفرض الإتاوات على السيارات المارة بالعديد من الطرق السريعة دون العمل على تطويرها.

Facebook Comments