رامي ربيع
نظم 4 أفراد تظاهرة أمام محطة سيدي جابر بمحافظة الإسكندرية؛ للتنديد بما وصفوه بالإرهاب، وتأييد الإجراءات القمعية الأخيرة لعبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري.

وحمل الأفراد الأربعة صور عبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، وأعلام مصر، وصور الفريق صدقي صبحي، وزير دفاع الانقلاب.

ولم تلقَ الوقفة ترحيبا من المارة أو المسافرين، ولم يتفاعل معها أحد، في إشارة واضحة إلى تراجع شعبية السيسي، واكتشاف المواطنين حقيقة وعوده الكاذبة.

Facebook Comments