كتب – عبد الله سلامة:

 

لم يكد يمر أسبوعان علي قرار قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بفرض حالة الطوارئ في مختلف انحاء البلاد ، حتي بدا للمصريين أهدافه الخبيثة وراء القرار وأنه لم يكن سوي لتوسيع رقعة القمع لتطال الشعب المصري كله.

 

واشتكي العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي من حجب خدمات المكالمات الصوتية لتطبيقات الماسنجر والواتس آب والفايبر والسكايب واللاين وكافة خدمات ال "Voip" ، مؤكدين تضررهم من حجب تلك الخدمات ، خاصة في ظل اعتمادهم عليها في التواصل مع أبنائهم وأقاربهم في الغربة.

 

فيما كشف نشطاء  عن حلول للتغلب علي حجب تلك الخدمات ، مشيرين الي إمكانية تفعيل خدمات "VPn" ، معتبرين ذلك يضر بالبلد ولايخدم سوي شركات الاتصالات.

Facebook Comments