اهتمت صحف العسكر الصادرة السبت، بمشاركة رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي، في قمة العشرين التي تقام حاليا في اليابان، وركزت هذه الصحف على توصيف السيسي باعتباره رئيسا للاتحاد الإفريقي في محاولة للتفخيم والتعظيم متجاهلين أنه منصب شرفي يتم تداوله بين الدول وليس مبنيا على كفاءة أو خبرة أو امتياز.

إلى ذلك تناولت الصحف المستقلة استمرار تساقط ضحايا الجيش بسيناء ، حيث كثف تنظيم “ولاية سيناء” هجماته على قوات  السيسي في سيناء؛  ما أسفر عن سقوط 10 جنود بين قتيل وجريح، وهو ما يأتي بعد يومين  فقط من قتل الجيش 7 مدنيين من أسرة واحدة بالعريش بقصف مدفعي عشوائي أثناء مشاهدتهم مباراة مصر والكونغو.

كما تناولت إطاحة السيسي باللواء محمد أمين نصر، رئيس هيئة الشؤون المالية للقوات المسلحة، وتعيينه مستشارا له للشؤون المالية،  واعتبرت ذلك إقصاء لآخر عضو بالمجلس العسكري الذي أدار مع السيسي الانقلاب ضد الرئيس الشهيد محمد مرسي.

وإلى تفاصيل جولة الصحافة:..

 

قمة العشرين تتصدر صحف العسكر

أولا،  متابعة مشاركة السيسي في قمة العشرين باليابان، حيث جاء في «مانشيت الوطن»:.. “أفريقيا تنطلق: قمتان لـ”السيسي” في اليابان لدعم البنية التحتية في القارة”.. الرئيس: الشراكة مع الصين صرورة.. و”اقتصادية القناة” يمكن أن تساعد “الحزام والطريق”.. وفي «مانشيت اليوم السابع»:.. السيسى فى قمة أفريقية تنسيقية مع رئيسى السنغال وجنوب أفريقيا.. نشاط مكثف للرئيس على هامش «العشرين».. وقمة صينية أفريقية مصغرة.. السيسى يلتقى ماكرون ومحمد بن سلمان وكريستين لاجارد.. ويؤكد انفتاح القارة السمراء على التعاون مع مختلف دول العالم.. «ميركل» تؤكد دعم ألمانيا لإجراءات مصر الطموحة للنهوض بالاقتصاد.. والسيسى لرئيس وزراء إيطاليا: حريصون على التوصل للحقيقة فى قضية «ريجينى»..

ثانيا، متابعة أخبار كأس الأمم الإفريقية، حيث كتبت «الوطن»:..  المواجهة الثالثة للفراعنة.. المنتخب يدرس مواجهة أوغندا بالأساسيين”، و”المدير الفني للكاميرون يتحدى الجميع: لا نخشى أي فريق في البطولة”.  وبحسب «مانشيت اليوم السابع»:.. «مصر 2019» ملتقى نجوم الكرة العالمية.. المنتخب يختتم اليوم استعداداته للصدارة أمام أوغندا.. أجيرى يتراجع عن تغيير التشكيل بسبب السنغال.. وعمرو وردة يعود بعد الدور الأول.. من جماهير أفريقيا إلى الفراعنة: «شكراً».. جمهور الجزائر والمغرب وموريتانيا يرفعون لافتات الشكر فى المدرجات.

ثالثا، التشهير بالإخوان، وكل معارضي العسكر،  ومحاولة تجميل  صورة النظام بقلب الحقائق ونشر الأوهام؛ حيث تزعم «اليوم السابع»:..  الشماتة والتحريض بتمويل قطرى.. مرتزقة الإخوان فى قنوات الفتنة كاذبون لمن يدفع. كما نشرت تقريرا آخر هاجمت فيه الوزير الأسبق يحيى حامد لمقاله على مجلة “فورين بوليسي” حيث جاء في «مانشيت اليوم السابع»:.. خبير اقتصادى يكشف أكاذيب الإخوان فى «فورين بوليسى».. أستاذ الجامعة الأمريكية: الاقتصاد المصرى مزدهر.. الوزير الإخوانى يحيى حامد انتقد صندوق النقد رغم سعى حكومة جماعته للحصول على قروض.

رابعا، التسويق لمشروع قانون الأسرة الجديدة لتمهيد  المجتمع للقبول به حيث نشر«ملف الوطن»:..  “النزاعات الأسرية: البهدلة قبل المداولة.. وبعدها”.. آلاف القضايا لحل المشاكل الأسرة تنتظر محكمة الأسرة يوميا.. وبعضه يستمر لسنوات.. على باب المحكمة: طوابير للدوخة والمصاريف وأشياء أخرى .. ومكاتب التسوية تنجح بنسبة “5%” فقط..

خامسا،  واصلت صحف العسكر الدعاية للجنة التنسيقية لشباب الأحزاب لليوم الرابع على التوالي حيث كتبت «الوطن»:..  التنسيقية تجمع شباب الأحزاب.. بدوي: 2016 مهد طريق المشاركة في العمل العام للشباب.. ومحمود: واجهنا محاولات طمس الهوية والتطرف بالفكر المستقيم..

سادسا، تناولت الصحف حالة الطقس وتعرض البلاد وأوروبا لموجة شديدة الحرارة؛ حيث كتبت «الوطن»:..  لليوم الخامس.. موجة الحر الشديد تهاجم أوروبا.. الحرارة تتجاوز 45 درجة.. ووفاة شاب بضربة شمس في إسبانيا.. وحريق في كتالونيا… وتضيف «اليوم السابع»:..  موجة شديدة الحرارة تجتاح أوروبا.. فرنسا تسجل أعلى درجة فى تاريخها بـ45.9 مئوية.. حرائق الغابات تنتشر فى كتالونيا ووفاة شخصين بإسبانيا.. المنظمة العالمية للأرصاد: 2019 فى طريقه ليصبح بين أشد الأعوام سخونة عالميا.  وبحسب «بوابة الشروق»:..  الأرصاد: انخفاض تدريجي في درجات الحرارة حتى الأحد المقبل.. حيث قال الدكتور أحمد عبد العال، رئيس الهيئة العامة للأرصاد الجوية، إن طقس اليوم شهد بدء انكسار الموجة الحارة التي اجتاحت البلاد الأيام الماضية.وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «الحكاية»، المذاع عبر فضائية «إم بي سي مصر»، مع الإعلامي عمرو أديب، مساء الجمعة، أن درجات الحرارة بدأت اليوم في الانخفاض والذي يستمر تدريجيًا حتى الأحد المقبل.وأوضح أنه من المتوقع أن تصل الحرارة إلى 36 درجة للغد السبت و35 درجة لبعد الغد الأحد، ثم تبدأ في الارتفاع تدريجيًا مرة أخرى بداية من الاثنين المقبل.

سابعا، أشارت الصحف إلى ملف التعليم ومتابعة امتحانات الثانوية العامة؛ حيث كتبت «الوطن»:..  “طلاب الثانوية يؤدون الجيولوجيا والتفاضل وعلم النفس”.. وتضيف «اليوم السابع»:..   نائب وزير التعليم: ندرس تطبيق «البوكليت» فى امتحانات الدبلومات الفنية لمنع الغش.. محمد مجاهد لـ«اليوم السابع»: نتيجة الدبلومات منتصف الأسبوع الجارى.

ثامنا، تمت الإشارة إلى ذكرى عيد قوات الدفاع الجوي، حيث نشرت «اليوم السابع»:..  فى ذكرى عيد قوات الدفاع الجوى.. الفريق على فهمى يتحدث عن «تساقط الفانتوم» فى الاستنزاف.

مقتل وإصابة “10” جنود بسيناء

كشفت «العربي الجديد»:..  قتلى وجرحى بصفوف الجيش المصري في سيناء.. حيث قُتل وأصيب 10 عسكريين مصريين، مساء الخميس، في هجمات لتنظيم “ولاية سيناء” الموالي لتنظيم “داعش” الإرهابي، في محافظة شمال سيناء شرقي البلاد، التي تشهد عمليات عسكرية واسعة النطاق للجيش المصري منذ سنوات. وفي مدينة رفح، فجر تنظيم “ولاية سيناء” كاسحة ألغام تابعة للجيش المصري، في قرية سادوت شمال مدينة رفح، ما أدى إلى تدميرها، ومقتل وإصابة من كان فيها، وفق لشهود عيان.وتأتي الهجمات ضد قوات الجيش بعد يومين من هجمات واسعة تعرضت لها قوات الشرطة في مدينة العريش أدت لمقتل 7 عسكريين وإصابة أكثر من عشرة آخرين، في هجمات هي الأولى من نوعها في المدينة بعد هدوء دام لأشهر طويلة. وكانت مدينة العريش قد شيعت، اليوم الخميس، جنازات سبعة مواطنين قتلوا في مجزرة ارتكبها الجيش المصري بحق عائلتين الليلة الماضية، في منطقة الكيلو 17 غرب العريش.

 

السيسي يطيح بشركاء الانقلاب في الجيش

كتبت «عربي 21»:..  في سبع سنين .. كيف تخلص السيسي من شركائه العسكريين.. حيث أكد سياسيون وبرلمانيون مصريون، أن قرار رئيس نظام الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي بتعيين اللواء محمد أمين نصر رئيسا لهيئة الشؤون المالية للقوات المسلحة مستشارا له للشؤون المالية، هو إقصاء لآخر عضو بالمجلس العسكري الذي أدار مع السيسي الانقلاب ضد الرئيس محمد مرسي.وحسب المختصين، فإن نصر كان من أكثر المقربين للسيسي، وقد اعتمد عليه في إدارة الشؤون المالية للقوات المسلحة منذ الانقلاب، كما كان رأس حربته في فرض سيطرة الجيش على مفاصل الاقتصاد المصري.

“13” مرشحا على منصب نقيب الأطباء

قالت «بوابة الشروق»:..  مصادر: 13 مرشحا على مقعد النقيب لـ«انتخابات الأطباء».. حيث قالت مصادر مطلعة بالنقابة العامة للأطباء، إن 3 مرشحين تقدموا رسميا بأوراق ترشحهم، للمنافسة على مقعد النقيب العام للأطباء، أول أمس، إضافة إلى الـ10 مرشحين الذين تقدموا سابقا ليصبح عدد المرشحين 13 مرشحا، حتى أمس الخميس، وذلك منذ فتح باب تلقى طلبات الترشح فى 20 يونيو الحالى، والمستمر حتى 30 من الشهر الجارى.وقالت المصادر إن قائمة المرشحين لمقعد النقيب، تضم النقيب الحالى، حسين خيرى، وأمنية إبراهيم، وأسامة عبدالحى وإيهاب الطاهر، ومحمد سلامة، وإبراهيم محمد الزيات، وأحمد رءوف، وعلى سيد، ومنى مينا وهشام فتحى، ومحمد محمود إبراهيم، ومحمد شوكت، ومحمود إبراهيم عبدالعاطى.

 

اقتراض مليار دولار

نشرت «العربي الجديد»:..  مصر تواصل الاقتراض.. مليار دولار من البنك الأفريقي للتصدير.. حيث تواصل الحكومة المصرية التوسع في الاقتراض الخارجي، على الرغم من تعهدات سابقة بالحد من هذه السياسة التي أدت إلى حدوث قفزة في الدين الخارجي للبلاد، وتجاوزه 105 مليارات دولار حسب البيانات شبه الرسمية. وقال مصدر مصري مسؤول إن الحكومة تعتزم الحصول على قرض جديد من البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد (أفريكسيم بنك) بقيمة مليار دولار خلال النصف الثاني من العام الجاري، مؤكدا أنه في حال الحصول على القرض الجديد يصل إجمالي التمويلات التي حصلت عليها مصر من البنك خلال العام الجاري 2019 إلى ملياري دولار، مقابل 3 مليارات دولار في 2018.

وتضيف «بوابة الشروق»:..  صندوق النقد الدولي: الأولوية في تعاوننا مع مصر هي إتمام برنامج الاصلاح الاقتصادي بنجاح.. حيث أكدت كاميلا أندرسن نائبة المتحدث باسم إدارة الاتصال في صندوق النقد الدولي، أن الصندوق في تعاونه الحالي مع مصر يعطي أولوية لاستكمال برنامج الاصلاح الاقتصادي الذي بدأ في نوفمبر 2016 بنجاح، وأن أي مفاوضات بشأن طبيعة التعاون المستقبلي تأتي بعد ذلك.وأوضحت أندرسن -في المؤتمر الصحفي الدوري الذي عقد الخميس لتسليط الضوء على أخر المستجدات بشأن تعاون الصندوق مع كل دول العالم- أن صندوق النقد الدولي لا يتفاوض في الوقت الحالي مع مصر على برنامج جديد.

 

استبعاد مهمشين من المعاشات

قالت «العربي الجديد»:..  حكومة السيسي تستبعد بعض فئات المصريين من المعاشات.. حيث وافق مجلس الوزراء الخميس، على مشروع قانون “إصلاح نظام التأمينات الاجتماعية والمعاشات”، تمهيداً لإحالته على مجلس النواب لإقراره، مع الأخذ في الاعتبار ما تم طرحه من ملاحظات لعدد من الوزارات؛ ويهدف التشريع إلى استبعاد بعض الفئات من منظومة المعاشات، وربط زيادتها بنسبة التضخم سنوياً، مع إنشاء صندوق للرعاية الاجتماعية لأصحابها. واستولت حكومات ما قبل ثورة 25 يناير/ كانون الثاني على أموال صناديق التأمينات، التي قُدرت بنحو 841 مليار جنيه حتى نهاية يونيو/ حزيران 2018، لصالح 9 ملايين و530 ألف مؤمن عليهم؛ في حين يربط مشروع القانون المعاش بمتوسط سنوات الخدمة، ما يعرض أصحابها بالضرورة إلى خفض المعاش، خلاف القانون الحالي الذي يحسب فيه متوسط الأجر عن آخر عامين.ويقضي مشروع القانون بحرمان الابنة من معاش والدها المتوفى عند بلوغها سنّ الرابعة والعشرين، حتى في حالة عدم زواجها أو عملها، خلاف الوضع السائد في مصر على مدار سنوات طويلة؛ ما يوجه ضربات اجتماعية قاسية لأصحاب المعاشات وأسرهم، ولا سيما أن التشريع يربط دفع اشتراكات التأمينات بالدخل المتغير للعامل، لا الأجر الأساسي، الأمر الذي يضطر أصحاب الأعمال إلى خفض الأجور أو عدد العاملين في المنشأة.

الحرب على الباعة الجائلين

كتبت «العربي الجديد»:..  باعة جوّالون مطارَدون في مصر.. حيث  تنوي السلطات المصريّة نقل الباعة الجوّالين إلى أماكن جديدة، ما يهدّد بقطع أرزاقهم على غرار ما حدث عام 2014، حين اضطرّ باعة جوّالون إلى الانتقال إلى أسواق جديدة لا ناس فيهاعلى الرغم من فشل الحكومة المصريّة في نقل الباعة الجوّالين والأسواق الشعبية، وخصوصاً الموجودة في العاصمة القاهرة، إلى عدد من الأماكن الأخرى مثل الترجمان وأحمد حلمي، التي كلفت الدولة ملايين الجنيهات، تتجه لجنة الشؤون المحلية في مجلس النواب المصري برئاسة أحمد السجيني، بناءً على طلب من الحكومة، إلى مناقشة ضرورة نقل عشرات الأسواق في المحافظات إلى مناطق أخرى، من خلال توفير أماكن بديلة. والتركيز هو على أسواق القاهرة مثل العتبة، وعين شمس، والزاوية الحمراء، والمطرية، وأسواق شوارع بولاق الدكرور. والحجة أن تلك الأسواق تُحدث الفوضى وتعوق حركة المرور.

 

أزمة نقض الأطباء تتفاقم

كتبت «العربي الجديد»:..  هجرة الأطباء المصريين تربك وزارة الصحة: البحث عن متعاونين بـ960 دولاراً شهرياً.. حيث أربكت هجرة الأطباء المصريين الفارّين من تدنّي الرواتب، وزارة الصحة التي لجأت إلى الإعلان عن حاجتها سريعاً إلى أطباء من مختلف التخصصات للعمل في بور سعيد، تماشياً مع احتياجات قانون التأمين الصحي، وبراتب شهري يصل إلى 960 دولاراً شهرياً.

 

تطورات أزمة  عمرو وردة بسبب التحرش

كتبت «بوابة الشروق»:..  الفتاة المكسيكية بعد عودة عمرو وردة للمنتخب: سيفعلها مجددا لأنه لم يعاقب.. حيث انتقدت عارضة الأزياء المكسيكية “جيوفانا فال” صاحبة الفيديو المشين المنسوب لعمرو وردة لاعب المنتخب الوطني، قرار اتحاد الكرة بالتراجع عن استبعاد اللاعب وإعادته مرة أخرى لمعسكر الفراعنة المغلق المشارك في بطولة كأس الأمم الإفريقية مصر 2019. وكتبت عارضة الأزياء المكسيكية  ظهر الجمعة عبر حسابها الخاص على “تويتر”: يسامحون متحرش جنسي بحجة أن الفيديو لم يكن وقت بطولة أمم إفريقيا 2019، ولكن هذا لا يمحو أن اللاعب قام بمضايقة عدد كبير من النساء وسيواصل القيام بذلك الفعل لأنه يعلم جيدًا أنه لا يعاقب”.

 

تطورات الوضع في غزة

كتبت «العربي الجديد»:..  اتفاق لخفض التوتر على حدود غزّة وسط استمرار البالونات الحارقة.. فبعد ساعات من الإعلان الفلسطيني والإسرائيلي عن التوصل لاتفاق خفض التوتر على الحدود مع الأراضي المحتلة، بدءا من اليوم الجمعة، استمرت البالونات الحارقة في التساقط على مستوطنات غلاف غزة، في ظل الحشد لمسيرات الجمعة الأسبوعية لكسر الحصار. ووفق المعلومات المتداولة فلسطينيا، فإن جهودا مصرية وأممية نجحت في الساعات الماضية في التوصل لاتفاق على رفع القيود الإسرائيلية عن بحر غزة، وإعادة السماح للصيادين بالعمل ضمن مساحة 15 ميلا بحريا، وإدخال وقود محطة توليد الكهرباء الوحيدة الذي يمر من الجانب الإسرائيلي إلى غزة بعد توقف ضخه قبل أيام.

 

Facebook Comments