اهتمت الصحف والمواقع المهنية بعدد من القضايا أبرزها ما كشفت عنه “الجزيرة مباشر” من وثائق تكشف تجاهل السيسي لتحذيرات الخارجية حول حقوق مصر بغاز المتوسط لحساب اليونان نكاية في تركيا!

وتناولت “العربي الجديد” توجيه رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي الهيئة الهندسية للجيش بالإشراف على إنشاءات مدينة الأثاث بدمياط وتصريحاه حول إنفاق 615 مليارا لتحسين الكهرباء مع تجاهل أن هذه المئات من المليارات كلها من القروض التي تكبل البلد والأجبال المقبلة.

وأشارت المواقع والصحف  إلى انتهاء  مباحثات سد النهضة بمصر دون نتائج.. واجتماع بواشنطن. كما تناولت ترحيب حكومة الانقلاب برغبة شركة “إنديفور” الكندية في الاستحواذ على  شركة “سنتامين” البريطانية التي تحتكر استخراج الذهب من منجم السكري بمصر.

وتناولت تقرير مركز الشهاب حول مقتل الشاب أحمد المسلماني بالتعذيب على يد شرطة الهرم. ودشن نشطاء مواقع التواصل وسم #شباب_مصر_بينتحر_ليه؟  وحمّلت معظم التغريدات النظام المسؤولية عن تعدد الحالات بعدد غير مسبوق في تاريخ مصر.

كما انتقدت سخرية وتطاول وزير التموين بحكومة الانقلاب علي مصيحلي من مستحقي الدعم حيث قال “انت بتاخد دعم، وكمان هتتأنعر؟” الأمر الذي أثار موجة غضب عارمة تطالب بمحاكمة الوزير البذيء.

وإلى جولة الصحافة..

أهم القضايا والأخبار

السيسي يوجه الجيش بالإشراف على إنشاءات مدينة الأثاث بدمياط).. نشرت “العربي الجديد”: وجه عبد الفتاح السيسي الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بالإشراف على الإنشاءات الجديدة في مدينة الأثاث بمحافظة دمياط، بدعوى عدم الخروج عن الشكل والنماذج الإنشائية المقررة. وفي “مصر العربية.

(انتهاء مباحثات سد النهضة بمصر دون نتائج.. واجتماع بواشنطن).. يقول “عربي 21”:اختتمت الثلاثاء، جلسات اليوم الثاني والأخير  لاجتماع القاهرة بين وزراء المياه والوفود الفنية في مصر والسودان وإثيوبيا حول سد النهضة، بحضور مراقبين من الولايات المتحدة الأمريكية والبنك الدولي. ويأتي اجتماع القاهرة ضمن سلسلة الاجتماعات الأربعة المقرر عقدها على مستوى وزراء الموارد المائية والوفود الفنية من الدول الثلاث، وذلك في ضوء مخرجات اجتماع وزراء خارجية الدول الثلاث مصر والسودان وإثيوبيا في العاصمة الأمريكية واشنطن يوم 6 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019، برعاية وزير الخزانة الأمريكية وحضور رئيس البنك الدولي.و أعلنت السلطات المصرية أن اجتماعا تقييميا لمفاوضات سد النهضة سيعقد بواشنطن في 9 كانون الأول/ ديسمبر الجاري.

(ترحيب وزاري مصري برغبة “إنديفور” في الاستحواذ على “سنتامين”).. تقول “العربي الجديد”: رحّب وزير البترول والثروة المعدنية المصري طارق الملا، يوم الثلاثاء، برغبة مجموعة إنديفور للتعدين الكندية في الاستحواذ على شركة تعدين الذهب البريطانية سنتامين، في عرض بقيمة 1.47 مليار إسترليني (1.89 مليار دولار) عبر صفقة أسهم بالكامل.وفي وقت سابق، يوم الثلاثاء، أعلنت إنديفور المدرجة في تورنتو عن عرضها، والذي ينطوي على علاوة 13% فوق آخر سعر إغلاق لسهم سنتامين، سعيا لكسب السيطرة على المنجم الوحيد العامل لسنتامين وهو منجم السكري في مصر. لكن سنتامين رفضت العرض قائلة إنه لا يقدم قيمة كافية لمساهميها.وقال الملا لرويترز إن بلاده “ترحب بجذب استثمارات الشركات العالمية للبحث عن الذهب والثروات التعدينية، خاصة بعد صدور تعديلات قانون الثروة المعدنية وقرب الانتهاء من إجراءات إصدار اللائحة التنفيذية والذي سيسهم في اهتمام وجذب الشركات العالمية لهذا النشاط المهم”.

(“الشهاب”: مقتل المصري أحمد المسلماني تعذيباً على يد شرطة الهرم).. كتبت “العربي الجديد”:أعلن مركز الشهاب لحقوق الإنسان، منظمة مجتمع مدني مصرية، مقتل المواطن أحمد طه المسلماني، من كرداسة محافظة الجيزة، بسبب تعذيبه، داخل قسم شرطة الهرم بالجيزة، وذلك مساء الأحد. وحسب شهود عيان، فالمواطن معروف عنه حسن السمعة، وقد دخل قسم الشرطة نتيجة بلاغ بالسرقة ضدّه، طواعية ليخرج منه جثة بسبب التعذيب.وطالب مركز الشهاب، بالتحقيق في الواقعة، والمحاسبة الجادة للمتورطين، وحمّل المسؤولية لقسم شرطة الهرم ووزارة الداخلية، مؤكدا أن القتل خارج نطاق القانون والتعذيب يعد من الجرائم ضد الإنسانية التي لا تسقط بالتقادم.

(#شباب_مصر_بينتحر_ليه؟ تكلفة الحياة أغلى من الموت بعهد السيسي).. تقول “العربي الجديد”: لليوم الثاني على التوالي، ما زال حادث انتحار شاب بالقفز من فوق برج القاهرة يسيطر على اهتمام مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، مع تدشين وسم #شباب_مصر_بينتحر_ليه، لمناقشة قضية انتحار الشباب التي تتكرر بشكل لافت في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي.ومن مترو الأنفاق للقطارات لبرج القاهرة، وأحدث حالة انتحار لممرضة بمستشفى حكومي بكفر الشيخ، حمّلت معظم التغريدات النظام المسؤولية عن تعدد الحالات بعدد غير مسبوق في تاريخ مصر.

(وثائق تكشف تجاهل السيسي لتحذيرات الخارجية حول حقوق مصر بغاز المتوسط).. نشرت “الجزيرة مباشر”: نشرت قناة الجزيرة مباشر وثائق حصرية تكشف كواليس التفاوض بين مصر واليونان حول ترسيم الحدود البحرية بين البلدين.وتكشف الوثائق عن خلافات عديدة بين الجانبين المصري، وتوصية الخارجية المصرية للرئاسة برفض الطرح اليوناني لتعيين الحدود البحرية.وتضمنت الوثائق مذكرة من وزير الخارجية المصرية سامح شكري للعرض على رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي تقر بوجود خلافات في رؤية الجانبين المصري واليوناني لتعيين الحدود بينهما وأن تمسك اليونان برؤيتها يؤدي لخسارة مصر 7 آلاف كم مربع من مياهها الاقتصادية، موصية الرئاسة برفض المقترح اليوناني.كما تؤكد الوثيقة أن الطرح اليوناني يفضي إلى إقرار القاهرة بأحقية أثينا في المطالبة بمياه مقابلة لمصر أمام السواحل التركية مساحتها نحو 3 آلاف كم مربع. وثيقة ثانية قدمها المستشار عمرو الحمامي، المستشار القانوني في وزارة الخارجية، أرسلها لوزير الخارجية سامح شكري، اتهم فيها الجانب اليوناني باللجوء إلى “المغالطات والادعاءات الواهية والأساليب الملتوية” على حد وصفه، في المفاوضات، وتعمده استغلال التوافق السياسي بين البلدين لإحراج الفريق التفاوضي المصري، رغم استناد الأخير إلى حجج قانونية قوية. أما الوثيقة الثالثة فتكشف تجاهل مكتب رئيس الجمهورية لتوصيات وزارة الخارجية فيما يتعلق بتعيين الحدود البحرية مع اليونان.وطالب مكتب رئيس الجمهورية الخارجية بتكثيف التحركات الدبلوماسية لتوطيد العلاقات مع اليونان وقبرص.

(شاهد| خبير طاقة: مصر تنازلت لليونان على شريط مائي يساوي ضعف الدلتا).. قال الأكاديمي وخبير الطاقة الدولي نائل الشافعي إن الجزر اليونانية حول تركيا تحرم أنقرة من المناطق الاقتصادية الخالصة. وذلك في تعليقه على قضية النزاع بشأن الغاز في البحر المتوسط. وأشار الشافعي إلى أنه لا يظن أن الولايات المتحدة ستسمح لمصر بترسيم الحدود مع اليونان قبل أن تنتهي الحرب في سوريا.

(وزير مصري يسخر من مستحقي الدعم.. ومغردون: أين باسم عودة؟ (فيديو).. بألفاظ مبتذلة ولغة يغلب عليها التهكم، سخر وزير التموين المصري علي مصيلحي من مستحقي الدعم، وذلك خلال وضع حجر الأساس لإنشاء منطقة لوجستية بمحافظة المنوفية، أمس الإثنين. وخلال كلمة له أثناء الزيارة، تهكم الوزير على مستحقي الدعم ممن تشملهم بطاقات التموين، قائلًا: “انت بتاخد دعم، وكمان هتتأنعر؟”.

(مؤشّر مديري المشتريات ينكمش لأدنى مستوى منذ سنتين).. تقول “مدى مصر”: يمر القطاع الخاص غير البترولي في مصر بفترة من الانكماش تستمر للشهر الرابع على التوالي، حيث سجّل مؤشر مديري المشتريات أدنى مستوى له منذ عامين، عند 46.6 في نوفمبر، مقارنة بـ 48.6 في أكتوبر، أقلّ من مستوى 50 المحايد. ويقيس المؤشّر، الذي تصدره شركة «آي إتش إس ماركيت» البحثية اللندنية، نشاط الاقتصاد غير النفطي من خلال استطلاعات شهرية تجريها مع الشركات في قطاعات الصناعة والخدمات.

 

أخبار سريعة:

  • رسائل تهديد للناشطة منى سيف من إعلام السيسي
  • مصر.. تجديد حبس حسن نافعة وماهينور بقضية “الثقب الأسود”

مانشيتات وعناوين صحف العسكر:

«مانشيت الأهرام»:.. (مصر تحركت ولا عودة للوراء.. السيسي: الوضع الاقتصادي أكثر من رائع.. والدولة تنفق المليارات لتحديث الصناعة .. الرئيس يفتتح مدينة دمياط للأثاث ومركزا متطورا للتعليم  وعددا من المشروعات العملاقة)..

«مانشيت الشروق»:.. السيسي: هنعمل بلد ذات شأن .. ولا عودة للخلف مرة أخرى.. الرئيس يفتتح مشروعات قومية بدمياط ويؤكد: لا يتم تنفيذ أي شيء إلا بتخطيط كبير.. 615 مليارجنيه تكلفة مضاعفة حجم إنتاج الكهرباء بمصر خلال الخمس سنوات الماضية.

«مانشيت الأخبار»:.. السيسي: مصر تتحرك للأمام ولا عودة مرة ثانية للخلف.. الرئيس يفتتح مشروعات قومية وتنموية في دمياط بتكلفة 91 مليار جنيه.. أنفقنا 615 مليار جنيه خلال 5 سنوات لمضاعفة إنتاج الكهرباء.. آلات مدينة الأثاث لن تغني عن العمالة ولن تكون على حسابهم.. الانتهاء من 4 كباري بمصر الجديدة خلال 15 يوماً.. والخامس نهاية الشهر الجاري.

«الأخبار»:.. – تقنين أوضاع 87 كنيسة جديدة.. وممثلو  الطوائف: شكرا للرئيس

«مانشيت الوطن»:.. الرئيس من دمياط: مستمرون في تنفيذ المشروعات التنموية بمعدلات كبيرة.. السيسي: عملنا في الكهرباء أكثر من اللي اتعمل في 60 سنة .. وأحلم بالوصول إلى العالمية في مجالات الأثاث والجلود والسجاد

«الوطن»:.. سد النهضة: اجتماع القاهرة يوصل بحث “الملء والتشغيل”.. مصادر: رؤية مصر مرنة وتراعي مصالح السودان وإثيوبيا

«مانشيت اليوم السابع»:.. الرئيس خلال افتتاح عدد من المشروعات القومية بدمياط يؤكد: مصر تتحرك للأمام ولا عودة للخلف.. اللى بيتعمل فى مصر ميخطرش على بال حد.. يجب توضيح الصورة للرأى العام علشان نتصدى لبناء وعى حقيقى فى الحفاظ على دولة بحجم مصر.. الدولة جادة فى تطوير الصناعة وتكلفت المليارات لجلب الاستثمارات.. وأنفقت 615 مليار جنيه لتحسين خدمة الكهرباء

«مانشيت اليوم السابع»:.. السيسي: محدش قرب لملف البحيرات من 100 سنة.. وهنرجعها زى الكتاب ما بيقول.. الرئيس يوجه الهيئة الهندسية بمتابعة الإنشاءات الجديدة بمدينة الأثاث حتى لا يتم الخروج عن الشكل والنماذج الإنشائية المقررة.. ويطالب جهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة بتقديم التسهيلات للراغبين بالعمل فيها

 «اليوم السابع»:.. السيسي: الوضع الاقتصادى فى 2016 كان كارثيا والآن أفضل وسنتحسن أكثر.. الدولة تعمل على تصويب البناء العشوائى وحل مشاكل الكهرباء والصرف الصحى والمياه والغاز.. ويجب على الدولة والمواطنين احترام التخطيط المتكامل

Facebook Comments