بعد وصول المنشور اليومي من مكتب قائد الانقلاب الدموي بالأخبار اليومية المسموح بتداولها في الصحف المصرية "الحكومية والحزبية والخاصة"، وحجم التغطية وكيفية التناول، كانت نتائج القمة العربية الـ 26 والتي عقدت على مدار الأيام القليلة الماضية بمدينة شرم الشيخ وقرار إنشاء القوة العربية المشتركة المادة المهمة من ناحية الإبراز، فيما أبرزت قرار النائب العام بإدراج 19 من قيادات الإخوان على قائمة الإرهاب في أول تنفيذ لقانون الكيانات الإرهابية.


واستحوذ قرار القمة العربية بتشكيل القوة العسكرية المشتركة على المانشيتات الرئيسية لصحف الانقلاب، واعتبرته أهم إنجازات القمة على وجه العموم، وإنجاز لقائد العسكر السيسي على وجه الخصوص، وأشارت إلى أن اجتماع رؤساء أركان الجيوش العربية خلال 3 شهور، وأن الانضمام اختياري، وقالت "اليوم السابع" إن العراق والجزائر وقطر تتحفظ على إنشاء القوة العربية المشتركة.

 

وأفردت صحف الانقلاب مساحة واسعة لتناول إنجازات السيسي الوهمية والترويج لبطولات لا وجود لها على أرض الواقع؛ حيث تغنت بحديث قائد الانقلاب في كلمته الختامية والتي روج خلالها لتطوير الآليات الجماعية لصيانة الأمن القومى العربي، مضيفًا: نجحنا في ضخ دماء الأمل بشرايين العمل العربي، كما انفردت "الوطن" بالحديث عن مواصلة القوات المصرية في ضرب أهداف الحوثيين في اليمن، وزعمت أن المقاتلات المصرية تقصف "صعدة"على الرغم من عدم وجود بيانات رسمية لذلك.


وجاءت الطبعات الأولى من الصحف الموالية للانقلاب العسكري اليوم الاثنين، لتمنح المساحة المخصصة يوميا لجماعة الإخوان، سواء لتشويه التنظيم أو إبراز المحاكمات الهزلية، حيث أبرزت قرار النائب العام بإدراج 19 من قيادات الإخوان على رأسهم المرشد العام د.محمد بديع ونائبه الأول المهندس خيرت الشاطر، ود.محمد البلتاجي على قائمة الإرهاب في أول تنفيذ لقانون الكيانات الإرهابية.


ونشرت "الشروق" حكم محكمة الجنح حبس زوجة البلتاجي د.سناء عبد الجواد ونجله "أنس" 6 أشهر في هزلية "التعدي على حرس طره" الملفقة، وتناولت "اليوم السابع" استقالة حاتم عزام من برلمان الثورة -التي وصفته- بالـ الإخواني، وقالت إن عزام فضح تكوينه عبر صفحته على "فيس بوك"، حيث اعترف بأنه علم بتعينه وكيلاً عن طريق اتصال من ثروت نافع الذي استقال هو الآخر مؤخرًا.


وواصلت "الوطن" بث الأكاذيب في "مجزرة الدفاع الجوي"، حيث نقلت عن اللاعب عمر جابر أن الجمهور وقف أمام الأتوبيس، وقال لنا "ماتلعبوش في ناس ماتت"، وعن أحد المتهمين أن سيد المشاغب قال: "إحنا مش هنستنى التذاكر هنقتحم الملعب"، وزعم أن قيادى بالإخوان اشترى الشماريخ.


وفي الشأن العربي، استعرضت صحف الانقلاب لقاءات السيسي مع "بان كي مون" أمين عام الأمم المتحدة، والذي أكد له أن الحل السياسي في ليبيا يجب أن يتوازى مع نزع سلاح -من وصفهم- بالميلشيات المتطرفة، وكذلك اجتماع قائد العسكر مع رئيس الحكومة المغربية ورئيس البرلمان الجزائري ورئيس جزر القمر.


ونقلت الأذرع الإعلامية عن وزير الخارجية نفيه التطرق إلى ملف المصالحة مع قطر خلال القمة العربية، وقالت "الشروق" إن مصر تمنح قطر فرصة جديدة لإثبات حسن النوايا مع عدم الإفراط في التفاؤل بعد فشل تجربة المصالحة الأولى.


وأجرت "المصري اليوم" حوارًا مع الرئيس السوداني عمر البشير، صرح فيه أنهم على استعداد لإرسال "لواء مشاة" للتدخل بريًّا في اليمن، واصفًا مؤتمر شرم الشيخ بأنه من أنجح القمم، وأعلن رفض التدخل العسكري في ليبيا.


وفي أولى نتائج زيارة السيسي لإثيوبيا على أرض الواقع.. أشارت "الأخبار" إلى تأجيل اختيار المكتب الاستشاري لسد النهضة بسبب اعتذار الوزير الإثيوبي عن حضور الاجتماع الثلاثي بين مصر والسودان وإثيوبيا بحجة وجود انتخابات برلمانية في بلاده، وأغفلت باقي الصحف التنويه إلى الخبر.


وحكوميا، أعلنت صحف الانقلاب عودة الدوري اليوم بلقاء الداخلية والزمالك بعد توقف 50 يومًا بقرار من حكومة العسكر في أعقاب مجزرة الدفاع الجوي التي راح ضحيتها 20 من مشجعي نادي الزمالك، كما تناولت تصريحات وزيرة الإسكان التي هاجمت الشباب لانتظاره فرصة عمل في الحكومة ووصفته بـ "الكسلان"، كما انتقدت زيادة معدل المواليد، وطالبت النساء بتنظيم النسل.


واستعرضت صحف العسكر تصريحات وزير التخطيط أشرف العربي، الذي أكد مواصلة الحكومة إصدار كروت الوقود الإلكترونية خلال شهر إبريل، وتحدث عن قانون الخدمة المدنية الجديد الذي أقر مكافأة مقابل الإجازات وحق المعاش كامل في سن الـ 55، وإجازة الوضع 4 أشهر والترقية كل 3 سنوات.

 

ونشرت "اليوم السابع" تحقيقًا بعنوان: العيادات الخارجية، رصدت فيه ما سمته "الموت البطيء" على أبواب مستشفيات الحكومة، والطوابير لا تنتهي والوصول للطبيب أشبه بالمعجزة، والمواطنون يتحملون تكاليف التحاليل والأشعة ولا يوجد علاج على نفقة الدولة.


وأجرت "المصري اليوم" حوارًا مع  وزير الرياضة صرح فيه: الأندية ستعلن إفلاسها إذا توقف الدوري مجددًا، ولا خصخصة للأندية، والأهلي والزمالك أكثر المستفيدين من إنشاء شركات للكرة والبث والفضائي.


وأشارت الصحف إلى اجتماع محلب مع الأحزاب لمناقشة قوانين الانتخابات الخميس المقبل كأول جلسة استماع تجريها الحكومة مع المجتمع المدني، وفى إطار حملة موجهة نشرت "الوفد" تصريحات خاصة  للمستشار هشام جنينة قال فيها:  تقرير الجهات المتجاوزة في الحد الأقصى للأجور أمام قائد الانقلاب منتصف إبريل، وترهيب جهاز المحاسبات من ممارسة دوره في كشف الفساد المالي والإداري.


ونشرت "اليوم السابع" ملفًا خاصًّا بعنوان: "الشيعة قادمون"، حذرت فيه من تصريحات مسئولي طهران عن إمبراطورية إيرانية عاصمتها بغداد، وقالت إنها تضاعف من طائفية الصراع.


واقتصاديا، أشارت "المصري اليوم" إلى توصيات البنك المركزي للبنوك المصرية بحظر صرف فئة الـ "100 دولار" لمواجهة التهريب بعد سحب كميات كبيرة من الفئة الكبيرة وتهريبها خارج مصر، كما تناولت الصحيفة تصريحات الفريق مهاب مميش الذي أكد فيها إجهاض القوات المسلحة لمحاولات قنوات بديلة في دول مجاورة.

     

وفي شأن الحالة الأمنية، أعلنت صحف الانقلاب عن تصفية 3 أفراد -وصفتهم- بالإهابيين في مداهمات أمنية، واكتشاف نفق عملاق تحت خزان مياه بطول 2800 متر على الشريط الحدودي بسيناء.


ونشرت "اليوم السابع" تمكن "الأمن الوطني" من القبض على 8 عناصر إرهابية تتواصل مع "داعش"، فيما تناولت "المصري اليوم" تحقيقات "تفجير جامعة القاهرة" الذي توصلت: الإرهابيون نصبوا "كمينًا" للشرطة، وأكدت "الشروق" تجمهر أهالي السبتية أمام قسم بولاق أبو العلا بعد اتهام ضابط بضرب بائع تم القبض عليه وسط محاولات من الأهالي بمنع الأمن من اقتياده لقسم الشرطة.

وأشارت "المصري اليوم" إلى إخلاء سبيل 7 من المقبوض عليهم بعد التصالح في أحداث "كنيسة الشهداء" بالمنيا، والتي اتهمت فيها الصحف الإخوان بإشعال الفتنة الطائفية، وتحريض التظاهر ضد بناء الكنيسة.

Facebook Comments