في الوقت الذى يلهث زعماء وسياسيون عرب وإعلاميون وفنانون خلف التطبيع مع الكيان الصهيوني، نجد زاوية مشرقة في الحد منه والزود عن القضية الفلسطنينية.

فقد وجه فريق آيسلندا صفعة كبيرة لمنظمي مسابقة الأغنية الأوروبية “اليوروفيجن” التي أقيمت أمس السبت في “تل أبيب” برفعه علم فلسطين على الهواء مباشرة.

يأتي ذلك تزامنا مع تظاهرات خارج القاعة لحركة المقاطعة الدولية BDS تضامنا مع الشعب الفلسطيني وخاصةً قطاع غزة في ظل تعرضه للعدوان والحصار المتواصل من قبل الاحتلال.

ولم تخل الأجواء النهائية من مسابقة الأغنية الأوروبية في تل أبيب الليلة الماضية، من حالة التضامن مع الشعب الفلسطيني.

فقد ظهرت المغنية الشهيرة مادونا ضمن فريق الأغنية الخاص بها والذي استعرض عدة أغاني خلال المسابقة وهو يحمل العلم الفلسطيني، قبل أن يظهر في أغنية أخرى العلمين الفلسطيني والإسرائيلي.

 

“كريستيانو” يدعم

في سياق متصل، واستمرارًا لدعم القضية الفلسطينية، تبرع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم نادي ريال مدريد الإسباني بمبلغ مليون ونصف المليون يورو لأطفال فلسطين.

ووفقا لموقع “telesurtv.net” فقد خصص رونالدو المبلغ لينفق على إطعام صائمين في فلسطين، وخاصة في قطاع غزة الذي يتعرض لحصار بري وبحري وجوي من قبل إسرائيل.

وذكرت صحف محلية إسبانية أن رونالدو الذي اعتاد القيام بالأعمال الخيرية والإنسانية تبرع بقيمة جائزة الحذاء الذهبي التي حصل عليها الموسم الماضي، وقامت مؤسسة ريال مدريد ببيعها ومنحها لمساعدة أطفال فلسطين ولبناء المدارس في غزة.

يذكر أن رونالدو باع في وقت سابق أحذيته في مزاد علني لمنظمة خيرية وتبرع بقيمتها للأطفال الفقراء حول العالم، فضلا عن إنشاء ريال مدريد لمدارس في فلسطين وقطاع غزة للمساعدة والعون في المجال الإنساني ولتنمية المواهب الكروية لدى الأطفال.

Facebook Comments