كشف الدكتور جمال الليثي، عضو غرفة صناعة الدواء، عن وجود 50 مصنعا محليا مهددا بالتوقف عن العمل، مطالبا بالعمل علي تحريك أسعار الدواء بالسوق المحلي خلال الفترة المقبلة.

وقال الليثي، في تصريحات صحفية، إن”هناك 50 مصنع دواء مهددا بالتوقف عن العمل،يجب على الدولة التفكير بشكل جاد في تحريك أسعار الدواء من أجل ضمان توفرها، وعدم اختفاء أصناف جديدة من الصيدليات أو إغلاق المصانع”، مشيرا الي أن نواقص الدواء المحلي التي ليس لها بدائل سببها المادة الفعالة.

وأضاف الليثي أن غرفة صناعة الدواء تنتظر التسعيرة الجديدة للأصناف الدوائية غير المتوفرة من قبل لجنة التسعيرة بوزارة الصحة، من أجل بدء الإنتاج والتصنيع، ومن المتوقع طرح 700 صنف دوائي في الأسواق خلال ما بين3 إلى 6 أشهر، مشيرا إلى أن هذه الأصناف تم تسجيلها بالفعل.

وتابع الليثي، قائلا :”الشركات الدوائية لن تستطيع تصنيع أي صنف دوائي يتسبب في تعرضها لخسائر مالية”

 

رابط دائم