كتب- حسن الإسكندراني:

 

دعا نشطاء ورواد على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، اليوم، لإنقاذ العشرات من المسنين في دار الهدايا بشارع مصطفى كامل بشرق الإسكندرية.

 

ونشر نشطاء، عبر فيس بوك اليوم السبت، صورًا قيل إنها لنزلاء دار المسنين تحت عنوان "أنقذوا المسنين في دار الهدايا"، مؤكدين أن الصور مؤلمة من دار رعاية مسنين الهدايا بشارع مصطفى كامل بجوار فتح الله على طريق الرأس السوداء بالإسكندرية.

 

وأضافوا أن جدران الدار مشققة والأسرة متهالكة، فضلاً عن أن النوافذ بلا زجاج في هذا البرد القارس وحالة النزلاء بائسة، وإن الدار تعاني من انعدام تام في الخدمات.

 

وكشفوا أن الدار تابعة لمؤسسة الجمعية العامة للدفاع الاجتماعي والتابعة لوزارة التضامن الاجتماعي، وتشرف عليها تحت رقم 626 لسنة 1977، مؤكدين أن شكاوى عدة تأتي من تردي حالة الدار وعدم آدميتها، كما وردتنا شكاوى لحدوث تجاوزات في حق المسنين وضرب وتعذيب وإهانة.

 

 

 

Facebook Comments