كتب- حسن الإسكندراني:

 

نظم المئات من طلاب كلية هندسة الزقازيق بمحافظة الشرقية، اليوم السبت، إضرابًا مفتوحًا عقب وفاة طالب نتيجة الإهمال الطبي وعدم تواجد مسؤولي الوحدة العلاجية.

 

وقال طلاب الهندسة: إن الإضراب يأتي نتيجة الإهمال المتعمد عقب وفاة زميلهم بالكلية، نتيجة عدم تواجد مسؤولي الوحدة العلاجية داخل الجامعه ووصول عربة الاسعاف متأخرة.

 

وأكدوا في تصريحات صفحية اليوم أن زميلهم بالفرقة الأولى علي محمد الشربيني قد فقد الوعي أثناء اليوم الدراسي، وعند ذهابهم للوحدة الصحية بكلية الهندسة وجدوها مغلقة، ولم يستطيعوا إسعافه، حتى توفي، وأضافوا أنهم قاموا بطلب الإسعاف إلى أن سيارة الإسعاف وصلت متأخرة.

 

 

وقد أدى مئات الطلاب، اليوم السبت، صلاة الغائب على الفقيد "الشربيني" الطالب بالفرقة الأولى مدني الذي تُوفي نتيجة إغماء مفاجئ داخل مدرج الكلية، مطالبين بمحاسبة المسئولين عن الإهمال عن هذا الحادث سيتم تصعيد الموقف واستخدام أساليب تصعيدية بسبب تعرض حياة الطلاب يوميًا إلى الخطر في الكلية.

 

وكان المئات من الأهالي وطلاب كلية الهندسة في جامعة الزقازيق قد شيعوا أمس الجمعة، جثمان علي محمد الشربيني، والذي توفي أمس الأول، مدرج في أثناء محاضرة دراسية على أثر إصابته بهبوط حاد في الدورة الدموية.

 

وأصدر اتحاد طلاب كلية الهندسة بالجامعة، بيانًا اتهموا خلاله الجامعة بالتقاعس عن حماية الطلاب وتوفير الرعاية الصحية اللازمة لهم.

 

وجاء في البيان: "نؤكد نحن اتحاد الطلبة أنه في حالة عدم محاسبة المخطئ عن تلك الكوارث من قبل عميد الكلية واتخاذ خطوات جادة لإنهاء هذه الترهات باتخاذ الإجراءات التصعيدية الممكنة وعدم الوقوف مكتوفي الأيدي أمام خطر يهدد حياة طلاب الكلية".

Facebook Comments