كتب حسن الإسكندراني:

لأن شبه الدولة تعيش حياة العبث والفشل والإهمال، تزوجت الآنسة "ياسمين" بـ"إبراهيم موريس" المسيحي، بأمر السجل المدنى فى دولة العسكر.

وقد نشرت فتاة تدعى "ياسمين محمد" صورة بطاقتها الجديدة التي أخرجتها من إدارة السجل المدني بمدينة العاشر من رمضان في الشرقية، حيث وجدت نفسها تتحول من فتاة مسلمة عزباء، إلى زوجة لرجل مسيحي.

وقالت "ياسمين" -فى تصريحات صحفية،اليوم الأحد- "ذهبت أستلم البطاقة النهاردة كنت بجددها، باركولي يا جماعة و يا ريت اللي يعرف أستاذ إبراهيم موريس يقول له يطلقني عشان مش هينفع، الشرطة في خدمة الشعب لدرجة إنها بتحل أزمة الجواز كمان".

وأضافت: حيث تفاجأت بأن بياناتها في البطاقة وهي تشمل مهنتها صيدلانية، أنثى، مسلمة، كما أنها أصبحت متزوجة، "بشرة خير"، ولكن الغريب فى اسم العريس إبراهيم موريس شفيق ميخائيل!

فى سياق متصل، جاءت بعض التعليقات التي سخرت من الإهمال المتكرر للحكومة، والآخر قدم التهنئة لها على أنها حصلت على عريس، بينما علق آخرون على أن ياسمين مبتسمة فى صورة البطاقة، وهذا شيء غير مألوف.

فقالت مروة محمد "لقيتى عريس دى خدمة جديدة من خدمات الشرطة".

أما سارة أحمد "ايه الضحكة الحلوة دى.. متأكدة أن الصورة دى فى السجل المدنى مش استوديو أبو حمادة".

بينما قالت وفاء "دى مصيبة الكمبيوتر فى بلد الجهل".

Facebook Comments