كتب حسن الإسكندراني:

نظم المئات من مواطنى بورسعيد، اليوم الأربعاء، وقفة احتجاجية أمام ديوان عام المحافظة بعد استبعاد أسمائهم من مشروع الإسكان التعاوني بالمحافظة.

وقام المستبعدون بحصار الديوان ومنعوا خروج المحافظ اللواء عادل الغضبان، كما قاموا بالطرق على البوابات الحديدية للديوان العام للمحافظة تعبيرا عن غضبهم، مرددين هتافات ضد المسئولين. مطالبين بإدراج أسمائهم ضمن المستحقين.

وكشف محتجون -فى تصريحات صحفية اليوم- عن أنهم فوجئوا باستبعاد أسمائهم من كشوف الأحقيات وعدم إدراجهم ضمن المستحقين لوحدات سكنية بالمشروع، الذي تقدم له ما يقارب ١٢ ألف مواطن بورسعيدي، كانت محافظة بورسعيد أعلنت مساء أمس الثلاثاء، عددهم حوالي حوالي ٧٠٠٠ مستحق وتم استبعاد ما يقرب من ٥٠٠٠ مواطن.

فيديو.. بورسعيد تبدأ ثورة الغلابة بـ"ارحل" للسيسي وليس للمحافظ

Facebook Comments