كتب:حسن الإسكندرانى

 

أدى المئات من الأتراك، أمس الجمعة، صلاة التهجد فى مدينة اسطنبول التركية ،متضرعين إلى الله لنصرة المظلومين في حلب وأراكان وغزة.

 

وبحضور رسمي وشعبي ،بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني وذكرى قرار تقسيم فلسطين، أقيم مؤخراًفي العاصمة التركية أنقرة مهرجان شعبي نصرة لفلسطين والقدس والمسجد الأقصى المبارك، في قاعة المركز الثقافي لبلدية “كتشي أوران”، بحضور برلماني تركي وسفراء من دول عربية وإسلامية وحضور شعبي تركي واسع ومن أبناء فلسطين في أنقرة.

 

وشهد المهرجان عروضا مسرحية تركية تحاكي الواقع الذي يعيشه الفلسطينيون وانتهاكات الاحتلال الصهيوني بحقهم من قتل وتشريد واعتقال، بالإضافة إلى عروض فلمية باللغة التركية عن القدس والمسجد الأقصى.

 

وفي كلمة رئيس بلدية كتشي أوران السيد “مصطفى أك”، أكد على دعم تركيا حكومة وشعبا للحقوق الفلسطينية والتضامن مع الشعب الفلسطيني في وجه الاعتداءات الصهيونية، داعيا الجميع إلى نصرة الشعب الفلسطيني، كما تحدث عن دعم البلديات الفلسطينية في قطاع غزة المحاصر.

 

وأشار أك إلى أنه لا يمكن لتركيا أن تصمت على الجرائم التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني، وأنهم سيكملون المشوار في دعم فلسطين كما قالها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وأن الجرح في فلسطين يهم الجميع، وأن تركيا لن تتوقف عن دعم المظلومين وستقف دائما إلى جانب الشعب الفلسطيني.

Facebook Comments