صدام مستعر وسخرية وعنصرية الآن على السوشيال ميديا، ضمن هاشتاج #طرد_المصريين_من_الكويت، والذي دشنه مجموعة من أنصار الانقلاب من مواطني الكويت، بعد الموقف الأخير للسيسي في تعامله مع الكويت وحكومتها.

وكشف الهاشتاج العنصري عن أن المصريين هم أكثر الشعوب مظلومية، وأنهم مطحونون بين مطرقة السيسي الذي يتجاهل مطالبهم ويستخدمهم في التربح لجيبه الخاص، وسندان البعض من المرتزقة وأصحاب الفتن.

لذلك فإن "حسين" سبّ السيسي، واعتبره السبب وراء الهاشتاج العنصري، قائلا "السيسي قلل قيمتنا".

واتفقت معه نورا، معتبرة أن السيسي السبب في موجة الكراهية والعنصرية والدعاية السلبية للمصريين في الخارج، بعدما رفض استقبال رعاياه، وأجبر الكويت على تحمل نفقات إقامتهم وعلاجهم".

وأشار حساب "قبطان سفينتي" إلى أن الوسم القذر لا "سبب له غير ضعف وتخاذل بلحة مصر وحكومته". وأضاف "والله يا بلحة مصر.. أنت عار على سمعك بلدك".

وفي تغريدة تالية عبّر عن خوفه من أنه، "بسبب السيسي وحكومته هننطرد مالكوكب كله.. #السيسي_عار_علي_مصر".

اتهامات للمصريين بلسان السيسي

وفي معرض اتهامه للمصريين، نشر عيسى الصابري فيديو للسيسي يدّعي تأخر مصر في الصحة والتعليم وغيرها، وعلق قائلا: "السيسي قالها ووفر علينا الكلام.. مش عاوزين حضارة مشكورين". واعتبر أن "تلك هي حجته في #طرد_المصريين_من_الكويت لمخالفتهم قوانين الدولة".

واستعرض "قرص سمن" التسريب الشهير لعباس كامل والسيسي، الذي تحدث فيه السيسي عن ان "أموال الخليج زي الرز".

وطالب الكويتي محمد العالمي "بترحيل السيساوية للسيسي يشبعوا بيه".

أسقطتم مرسي

ولام "الإسكندر" الكوايتة وتساءل: "الآن طرد المصريين من الكويت بعدما تسببتم في خراب مصر يا كوايتة.. ودعمتم السيسي بفلوسكم وأسقطتم الرئيس مرسي الله يرحمه، تطردوا المصريين".

وعلق أحمد بأن كلمة "مصري" باتت سبة وأن السبب في الإهانة هو السيسي، وقال: "من هنا أحب أشكر القيادة السياسية الحكيمة اللي وصلتنا للحد دا، وأشكر فخامة السيسي اللي في عهده أُهين المصري بره وجوه حيا وميتا".

واتفق معه "@h_shoor" معتبرا أن بلحة السيسي أهان كرامة مصر وأهان المصريين في بلدهم ويمسح بكرامتهم البلاط: "ادخل النهاردة قسم شرطة لاستخراج أي مستند, حتة أمين شرطة يتعامل معاك كأنك لاجئ.. هي دي مصر السيسي يا ساده لكم الله يا مصريين".

آراء من الكويت

وقال "محمد مرزوق العتيبي": إنه "للأسف حكومة السيسي الفاشلة هي من جعلت الشعب المصري صاحب العلم والتاريخ يقع في هذه المواقف وتطاله هذه العبارات المشينة"، مضيفا أن "مصر غنية بنيلها ومعادنها وزراعتها وصناعتها، ولو كانت بها حكومة نزيهة لاحتوت مواطنيها ووفرت لهم الوظائف المناسبة التي تغنيهم عن الآخرين".

فيما برأ كويتي الإخوان من الوقوف خلف الهاشتاج المتصدر بنحو 40 ألف تغريدة على "تويتر"، وقال إن شيئا لفت نظره في الهاشتاج هو "أن الجماعات والأفراد اللي كانت تهاجم الإخوان المسلمين سابقا (أمثال صفاء الهاشم وأحمد الفضل.. إلخ) هي من تطالب بطرد المصريين وتهاجم حكومة مصر، بينما التيار الإسلامي والمتعاطفون مع الإخوان هم من يدافعون عن مصر السيسي".

Facebook Comments