دشّن طلاب الثانوية العامة وسمًا رابعًا في غضون أسبوعين يطالبون فيه بـ”#اقاله_الوزير_بنطالب_بالتاجيل”، قبل ساعات من القرارات الجديدة التى سيعلنها وزير الانقلاب الدكتور طارق شوقى فى مؤتمر يكشف فيه، اليوم الأحد، عن إجراءات امتحانات الثانوية العامة والدبلومات الفنية ٢٠٢٠، والمقرر عقدهما في يونيو المقبل.

إصرار على الاختبار

ويصر طارق شوقي على أن يكون موعد امتحانات الثانوية العامة كما هو يوم ٧ يونيو ٢٠٢٠، مشيرا إلى أن الجدول النهائي للدبلومات الفنية يوم ١٥ مايو الحالي، بزعم ضمان اكتمال كل خطوات التعقيم والحماية الصحية.

وتابع: “سوف نؤكد تمام الإجراءات منتصف مايو لطمأنة كافة أطراف المنظومة بخصوص التعقيم والتأمين”. يذكر أن امتحانات الدبلومات الفنية تنطلق يوم ١٣ يونيو وتستمر حتى ١٩ يوليو ٢٠٢٠.

وبحسب الجدول المعلن مسبقا، تنطلق امتحانات الدور الأول لشهادة إتمام الدراسة الثانوية العامة للعام الدراسي 2020/2019، من يوم الأحد الموافق 7 يونيو وتستمر حتى الأحد 5/7/2020.

خوف ورعب

وعلى إحدى فضائيات الانقلاب، وجه طالب بالثانوية العامة رسالة إلى طارق شوقي، قائلا: “أنا بعِدّ الأيام.. وحالتى النفسية لن تحتمل أكثر من ذلك”، مضيفًا: “بذاكر منذ 10 أشهر.. حالتى النفسة مش هتقدر تكمل أكتر من كدا”.

وطالب باستبعاد المواد التي خارج المجموع، قائلًا: “أراها مضيعة للوقت وأتمنى أن يتم إلغاؤها”.

مطالب بإقالة وزير الانقلاب

فى المقابل غرد الطلاب على الهاشتاج، وقالت أمانى هشام: “يا حضرات، الثانوية عبارة عن أيام مراجعة بيجمعوا كل أفكار المناهج احنا مراجعناش حاجة، وفى ناس مخلصتش المناهج أصلا”.

وغردت سحر تاج قائلة: “باقي ساعات ويطلع قرار يحدد حياتنا لو عشنا هيحدد مصيرنا.. مش طالبين غير التأجيل.. زي كل دول العالم.. وزي مدارس النيل”.

فيما أكد “رابتر” أن “الموضوع مش حكاية خوف من امتحان أو قلة مذاكرة، رغم أن الضغط النفسي اللي احنا فيه دلوقتي صعب جدا وكارثة.. الكبير اللي أنت مش واخد بالك منه ومش عاملّه حساب إن لو طالب واحد حصل حاجة هتبقى كارثة كبيرة اللي احنا في غنى عنها دلوقتي”.

Facebook Comments