ظهر المحامي عزت غنيم، مدير التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، اليوم السبت 9 فبراير، بمعهد أمناء الشرطة بعد فترة من إخفائه قسريًا.

وقالت شبكة المدافعين عن حقوق الإنسان، في بيان لها قبل قليل، إنه تم إخفاء “غنيم” من قسم الهرم منذ يوم الخميس 14 سبتمبر 2018، أثناء إنهاء إجراءات إخلاء سبيله.

كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت غنيم، في 3 مارس 2018، وعُرض في الواحدة من صباح يوم 4 مارس 2018 الماضي، على نيابة أمن الانقلاب العليا في القضية رقم ٤٤١ لسنة ٢٠١٨ حصر تحقيق نيابة أمن الدولة العليا، حتى لا يحضر معه أي من المحامين.

يشار إلى أن القضية ٤٤١ لسنة ٢٠١٨ حصر تحقيق نيابة أمن الدولة العليا، معروفة إعلاميًّا بالتحرك الإعلامي، وهى ذات القضية المتهم فيها الصحفي “المعتز بالله محمد شمس الدين”، الذي أجرى الحوار مع المستشار هشام جنينة، والمتهم فيها كذلك حسن البنا والأعصر.

فيسبوك