كتب– عبدالله سلامة
يعاني عبدالله سمير أبوهادية "26 عاما" من الموت البطيء داخل محبسه في ليمان طره، جراء الإهمال الطبي، ورفض إدارة السجن توفير الرعاية الطبية المناسبة لحالته أو نقله إلى المستشفى لتلقى العلاج، منذ اعتقاله في 27 ديسمبر 2014.

ويعاني عبدالله من مرض "متلازمة المارفان" الذي يصيب الأنسجة الضامة المسئولة عن قوة وتماسك العظام والأوعية الدموية، الأمر الذي يجعله بحاجة إلى الرعاية الطبية المستمرة.

ومنذ اعتقال "عبدالله"، أصيب بمضاعفات للمرض، كاختلال المقدرة البصرية لديه، وآلام في ظهره ورقبته، والإصابة بانزلاق في الفقرة الثالثة والرابعة بالعمود الفقري؛ بسبب عدم القدرة على النوم أو الجلوس بصورة صحية نتيجة التكدس داخل الزنزانة، وسط رفض إدارة السجن نقله لعمل فحوصات وعملية جراحية في إحدى المستشفيات الخارجية.

Facebook Comments