أحمد نبيوة

قال عبد الله الشامي مراسل الجزيرة الاخبارية عن فترة اعتقاله بدءا من استاد القاهرة -صالة 3 مغطاه ثم اقتياده الي قسم شرطة الشروق، ثم الي قسم شرطة أول مدينة نصر، ثم سجن أبو زعبل العسكري: تعرضت لحفلة استقبال ( تعذيب)خلال الثلاثة ايام الاولي من الاعتقال.

وأوضح خلال لقائه ببرنامج مصر الليلة على الجزيرة مباشر مصر أنه تم نقله إلى ليمان 2 بابو زعبل وانتقل الي المخزن في زنزانه 25 متر مربع بها 85 شخصا لمدة 6 شهور، وتم سرقة كل متعلقاتي حتى "دبلة زواجه وساعته".

وأضاف :بعد عزمي علي الاضراب عن الطعام تم تهديدي اما فك الاضراب واما السجن الانفرادي، وبعد اصراري علي الاضراب والبدء فيه تم نقلي الي سجن العقرب بعد ان سمع الجميع بالاضراب وانه بدأ معركة الامعاء الخاوية، موضحا أنه دخل اضرابه بدراسة وقراءة متأنية عن الاضراب، موضحا انه استمد اضرابه من الاسرى الفلسطينيين ومن غاندي ونيلسون مانديلا وغيرهم من الذين غيروا حياتهم بالاضراب.

وتابع: الحرية تستحق أكثر من ذلك، ولو مت ألف مرة ما كنت لأتراجع من أجل حرية الالاف، مؤكدا ان نقل الحقيقة لها ثمن، وأن الحقيقة لا ترضي كل الناس. 

Facebook Comments