دعت جمعية التضامن المصري رابعة إلى وقفة أمام قنصلية الانقلاب في اسطنبول بالتنسيق مع جمعية الـ IHH التركية، رفضا لجرائم الإعدام وانتهاك حقوق الإنسان في مصر اليوم السبت 2 مارس 2019 الساعه 5 مساء.

كان الشهر الماضي قد شهد إرتكاب عصابة الانقلاب 15 جريمة إعدام بحق شباب أبرياء (9 في هزلية مقتل نائب عام الانقلاب هشام بركات، و3 في هزلية مقتل نبيل فراج في كرداسة بالجيزة، و3 في هزلية “ابن المستشار” بالمنصورة بالدقهلية)

يأتي هذا في الوقت الذي شهدت مدينة اسطنبول، تنظيم عدد من الاتراك وأبناء الجالية المصرية، وقفة أمام مسجد الفاتح ، للتنديد بجرائم الاعدام ، وللتضامن مع ضحايا حادث قطار محطة مصر الذي راح ضحيته العشرات.

ورفع المشاركون بالوقفة صور عدد من شهداء الاعدامات ولافتات تندد بجرائم الانقلابيين بحق المصريين، مرددين هتافات تندد بجرائم الاعدام والاعتقالات والإخفاء القسري، مطالبين بوقف تلك الجرائم والافراج عن كافة المعتقلين في سجون الانقلاب.

كما شهدت الوقفة تضامن المشاركين مع أسر ضحايا حادث قطار محطة مصر الذي وقع الاربعاء الماضي وراح ضحيتة العشرات، واتهموا عصابة الانقلاب بالمسئولية عن هذه الحوادث والاعدامات.

Facebook Comments