كتب- عبد الله سلامة: 

 

حذرت غرفة صناعة الأدوية والمستلزمات الطبية باتحاد الصناعات المصرية، من توقف خطوط إنتاج الادوية عن العمل؛ بسبب نقص مخزون المواد الخام الدوائية.

 

وقال أسامة رستم، نائب رئيس غرفة صناعة الأدوية والمستلزمات الطبية باتحاد الصناعات المصرية، في تصريحات صحفية، إن مخزون المواد الخام الدوائية في مصر يكفي في المتوسط من شهر ونصف إلى شهرين فقط، وهو ما يهدد بتوقف خطوط إنتاج دوائية كاملة عن العمل، خاصةً أن 90% من الدواء المصري المصنع محليًّا يتم استيراد المواد الخام المستخدمة في تصنيعه، فضلاً عن المواد المستخدمة في تعبئته وتكليفه، من الخارج.

 

وأضاف رستم أن نواقص الأدوية في السوق الدوائية المصرية وصلت لـ1500 صنف دوائي متنوع، مثل أدوية منع الحمل والسكر والضغط وعلاجات لأمراض أخرى، مطالبًا البنك المركزى المصرى بإعطاء مصانع الأدوية "حصة دولارية استثنائية"، لاستيراد المواد الخام الدوائية ومستلزمات التصنيع والتغليف، بشكل عاجل لإنهاء تلك الأزمة.

Facebook Comments