تصدر هاشتاج “#غزه_ياعرب_تنادي” موقع تويتر، بالتزامن مع استمرار العدوان الصهيوني على قطاع غزة، وعبر المغردون عن غضبهم من الموقف العربي الرسمي تجاه المجازر التي ترتكب ضد الشعب الفلسطيني، مؤكدين ضرورة تقديم العون لأهالي غزة.

وكتب حسن مهدي: “ما كان للحسناءِ أن تَنزِل ساحَة الجِهاد لو كان بين حُكام العَرَبِ رَجُلًا !!!!”، فيما كتب محمد صبحي: “هنا غزة حيث تُقتل الفرحة قبل أن تبدأ وينتهي الفرح قبل أن ترتدي العروس فستانها.. لعنة الله على الصهاينة”، مضيفًا: “هنا غزة، حيث الدماء تُزيِّن شجعانها؛ فكُن معهم يا رب.. لم يبقَ لهم غيرك”، وكتبت بنت الأهلي: “هنا غزة حيث تُقتل الفرحة قبل أن تبدأ وينتهي الفرح قبل أن ترتدي العروس فستانها.. لعنة الله على الصهاينة.

ما كان للحسناءِ أن تَنزِل ساحَة الجِهاد
لو كان بين حُكام العَرَبِ رَجُلًا !!!!#غزه_ياعرب_تنادي pic.twitter.com/OrW0bS0c2c

— hassan mahdy (@mahdy2019) November 15, 2019

وكتبت هالة البوشي: “يا أهل غزة إن الفجر موعدنا والليل يرحل في خوفٍ وإسراعِ.. أنتم حماة عرين الحق في زمنٍ حكامه أجبان وأنطاعِ.. أنتم بقايا العز للإسلام بالدنيا ف بالله صبرا على ذلٍ واخضاعٍ. لعنة الله عليكم حكام العرب”، فيما كتب مرتضي المالكي: هنا مصنع الرجال.. هُنا غزة.. هُنا الأمةُ التي لا يركع شعبُها إلا حينما يصلي”، وكتب محمد جمال: “عندما تبكي الرجال، فاعلم أن الحزن قد فاق الجبال.. غزة يا الله”.

#غزه_ياعرب_تنادي
يا أهل غزة إن الفجر موعدنا والليل يرحل في خوفٍ و اسراعِ
أنتم حماة عرين الحق في زمنٍ حكامه أجبان وأنطاعِ
أنتم بقايا العز للإسلام بالدنيا ف بالله صبرا على ذلٍ واخضاعٍ
لعنة الله عليكم حكام العرب pic.twitter.com/ijOrwrrgRW

— 🎀Hala elboushi🌹 (@hallol70) November 15, 2019

وترحّم مصطفى سعد على الرئيس محمد مرسي، قائلاً: “لن نترك غزة وحدها.. الله يرحمك كان زمانا محررين المسجد الأقصى”، فيما كتب محمد أحمد: “أين أنتم يا عرب وأبناء أمتكم مستضعفون فأخرجهم يا الله من حولهم وقوتهم إلى حولك وقوتك فأنت خير منجي”، وكتبت وزة عسلية: “اللهم إنا نشكو إليك دماءً للمسلمين سفكت, وأعراضًا هتكت, وحرمات انتهكت, ومساجد دمرت, ومنازل خربت, ومدارس عطلت, ومزارع أحرقت, وأطفالاً يتمت, ونساءً تأيّمت, وأمهات ثكلت, ليس لنا رب غيرك, ولا ملاذ سواك. اللهم فاغضب لعبادك المؤمنين, واثأر لجنودك الموحدين”.

لن نترك غزة وحدها
لن نترك غزة وحدها
الله يرحمك كان زمانا محررين المسجد الاقصي 😢😢💔👏#غزه_ياعرب_تنادي pic.twitter.com/uAzMRUbSna

— mostafa saeed (@mostafa99010757) November 15, 2019

وكتب محمد السيد: “سنحاسب جميعًا أمام الله على ما يحدث”، فيما كتب حسن: “من ظن أن غزة تنزف الآن فليراجع نفسه، غزة إنما تتبرع بدمها لأمة أضحت بلا دم”، وكتبت غادة: “لا بارگ الله في خطب اليوم اذا لم تهتز المنابر نصره لغزه وأهلها”، وكتبت رانيا: “وأكره عروبتي كلما أتذكر بأن الطائرات التي تقصف غزة تطير بنفط عربي”.

سنحاسب جميعا أمام الله على ما يحدث#غزه_تحت_القصف#غزه_ياعرب_تنادي pic.twitter.com/UnKpkkXrJN

— محمد السيد🇦🇹 (@1dvEQVDcl7Ajim7) November 15, 2019

Facebook Comments