نشرت قناة "مكملين" تقريرا معلوماتيا حول قيام سلطات الانقلاب بتهجير المواطنين في عدد من المناطق بمختلف أنحاء الجمهورية.

وحسب التقرير تواصل حكومة السيسي تهجير المواطنين وهدم منازلهم بزعم تطوير المناطق العشوائية بالمحافظات.

ففي محافظة الإسكندرية هدمت حكومة الانقلاب منازل أسر الصيادين بمنطقة مريوط بزعم البناء المخالف على أملاك الدولة.

وفي القاهرة هدمت حكومة الانقلاب منازل مواطنين بعزبة خير الله بزعم تطوير المنطقة، وتم نقل بعض الأهالي إلى حي الأسمرات والبعض الآخر لم يحصل على تعويض.

كما هدمت حكومة الانقلاب منازل المواطنين بمنطقة المدابغ بمصر القديمة بزعم التطوير، ومعظم السكان لم يتم تعويضهم بمساكن بديلة؛ بحجة عدم أحقيتهم أو امتلاكهم عقودا، كما شملت الإزالة أيضا ورش المدابغ التي يعمل بها آلاف العمال الذين رفضوا الانتقال لمنطقة الروبيكي لعدم وجود مرافق بالمنطقة الجديدة.

أيضا أزالت الحكومة منازل المواطنين بحي السلام بزعم إنشاء طريق محور الطوارئ ووعدت الحكومة المواطنين بتعويضهم بسكن بديل بطريق السويس وتركتهم في العراء.

وفي أسوان هجّرت الحكومة المواطنين من جزيرة آمون بالنوبة لصالح آل ساويرس لإقامة مشروع سياحي عليها.

التهجير القسري للمصريين بين التشريد ومزاعم التعويض.

التهجير القسري للمصريين بين التشريد ومزاعم التعويض.#نشرة_الأخبار

Posted by ‎قناة مكملين – الصفحـة الرسمية‎ on Sunday, February 23, 2020

Facebook Comments