كتب- أحمد علي:

 

يصارع المعتقل "هاني أبوشوشة" الموت داخل سجن الأبعادية بدمنهور فى البحيرة في ظل الإهمال الطبى المتعمد رغم إصابته بورم سرطاني بالغدد الليمفاوية ما يهدد حياته بالخطر.

 

وأكد شقيق المعتقل خلال مداخله هاتفيه عبر قناة الشرق الفضائية مساء أمس الأحد أنه رغم تدهور حالة شقيقه بشكل بالغ لم يتم توفير أى علاج له ولم يسمح بنقله لمستشفى متخصص تتوافر فيه الرعاية الطبية اللازمة حفاظًا على حياته.

 

وأضاف أن إدارة سجن الأبعادية ترفض علاجه، وأنه دخل في إضراب عن الطعام أدى إلى توقف إحدى كليتيه، وأصيب بإغماء جراء الإضراب، ومصاب بحالة من التشنجات منذ الخميس 30 مارس؛ وذلك بسبب تعنت إدارة السجن فى نقله للعلاج، مطالبًا بسرعة توقيع الكشف الطبي عليه، وإحالته إلى مستشفى متخصص، أو مستشفى أورام دمنهور، لبحث إمكانية علاجه بالجرعات الكيماوية.

 

واعتقلت قوات أمن الانقلاب "هاني أبو شوشة " 30 عامًا ابن قرية بئر العسل مركز الدلنجات فى البحيرة، بتاريخ 7 يونيو2015 ولفقت له اتهامات عدة لا صله له بها وصدر قرار وصف بالجائر بالسجن المؤبد بحقه نهاية  مايو 2016.

 

 

Facebook Comments