كتب- رانيا قناوي:

 

كشفت وسائل إعلام الانقلاب فضيحة جديدة تكشف جرائم نظام الانقلاب العسكري، وكيف يتعامل هذا النظام مع الغلابة، بعد أن هدم بيوتهم على رؤوسهم، إما لبيع أراضيهم لكبار المستثمرين، أو انتقامًا منهم على رفضهم للظلم الواقع عليهم.

 

وانتشر فيديو على مواقع التواصل والمواقع الإخبارية، عرضه إعلامي الانقلاب محمد موسى، لرئيسة الوحدة المحلية لقرية الأحراز بالقليوبية، خلال تنفيذها قرار إزالة أحد المنازل المخالفة، بعد أن تبين أنها نفذت ذلك بسبب خلافات شخصية مع صاحب المخالفة.

 

 وأظهر الفيديو، الذي عرض، مساء أمس الخميس، من برنامج "خط أحمر" المذاع عبر فضائية "العاصمة"، رئيسة الوحدة المحلية تقول في أثناء تنفيذ قرار الإزالة: "لازم نهد بيته ابن الكلب ده..، ده هارينا شكاوى". 

 

ليكشف الفيديو المنشور حقيقة الوجه الدموي الذي يتعامل به نظام الانقلاب مع المواطنين، في هدم بيوتهم، وتجويعهم.

 

ويتزامن الفيديو المنشور مع حملة عبد الفتاح السيسي لإخلاء جزيرة الوراق من عشرات الآلاف من المواطنين الغلابو بالقوة الجبرية، تمهيدًا لبيه الجزيرة لمستثمرين إماراتيين.

Facebook Comments