أكد د.سيف عبد الفتاح -أستاذ الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة- أن جماعة الإخوان المسلمين أحد أهم مكونات الاصطفاف الوطني، موضحًا أنه لا يجوز لأحد أن يفرض رأيه ويقول إنه لا يجوز التصالح أو الاصطفاف الثوري مع الإخوان مرة أخرى، مؤكدا أن هذا هراء.

وأضاف عبد الفتاح لحديثه لقناة الشرق -أمس الأربعاء- أن الاصطفاف معناه ألا يسمح لأحد أن يستبعد أحد أو ينفي أحد، موضحا أن تيار الإخوان يمثل قسمًا من قسمات هذا المشروع الإسلامي والثورة المِصْرية، في الوقت الذي يتصور بعض الناس أن هذا المشروع يمكن استئصاله، موضحا أن مشروع استمر 80 عاما لا يمكن لأحد استئصاله، مؤكدا أن الكيان سيبقى ويقوم بكل أدواره التي تتعلق بالوطن وهذا المجتمع.

وأوضح أن كلامه لا يعني أن الإخوان ليس لهم أخطاء، قائلا: الإخوان لهم أخطاء ولكن أيضا القوى السياسية الأخرى لها أخطاء، ويجب على الجميع أن يمارس مراجعة ذاتية، ولا يجوز لأحد أن يفرض على الإخوان أين يقف؟ وماذا يفعل؟".

Facebook Comments