كتب حسن الإسكندراني:

يعيش أهالى وسكان منطقة الفلكى بشرق الإسكندرية، في مستنقع من مياه الصرف الصحى، بسبب فساد المحليات التى تتجاهلهم برغم بودار فى انهيار منازلهم.

وقد عبر أهالي منطقة الفلكي بشرق الإسكندرية عن استمرار معاناتهم من أزمة الصرف الصحي، حيث استمر الوضع في شوارع منطقة الفلكي كما هو، خلفت وراءها كما من الطين لم تفلح محاولات الأهالي لتجفيفه، فى الوقت الذي رفض فيه رجال هيئة الصرف الصحي رفعه من مكانه، على أمل أن تجففه الشمس بمرور الوقت، ولكن بلا فائدة.

وقال سكان الأهالى فى تصريحات صحفية الثلاثاء، إن أكثر من 4 سنين لم تدخل سيارة صرف صحى للشوارع، ونقوم بجمع الأموال لتسليك البيارات وسط تراخى المسئولين، مؤكدين أن الصرف تم بصورة عشوائية.

Facebook Comments