كتب حسن الإسكندراني:

كشفت النائبة جلينة عثمان، عضو لجنة القوى العاملة في مجلس نواب العسكر، أن هناك بعض الكبار لا يستيطع مجلس النواب تحديد رواتبهم، معتبرة إياهم بـ"علية القوم" والناس لا يستطيع أحد الاقتراب منهم.

وأكدت عثمان -في حوارها مع برنامج "رأي عام"، عبر فضائية "تن" الثلاثاء- أن هناك بعض الشخصيات يحصلون على رواتب ضخمة، اللى عاوزاه الحكومة هيحصل، مطالبة الحكومة بعدم تحويل الأمر إلى مجلس النواب لمراجعته.

وكشفت النائبة البرلمانية، أن الدكتور عمرو الجارجي وزير المالية قام بالرد على مجلس النواب إزاء الأشخاص الذين يحصلون على رواتب ضخمة، قائلا: إن هناك بنودا تحكم هذا التعاقد لا نستطيع إلغاءها أو تقليل الراتب الشهري لهم.. مطالبةً بتطبيق نظام الخدمة المدنية على الجميع.

يأتى ذلك الوقت الذى يتم فيه حرمان الشعب من حقوقه الدستورية من الموظفين، بينما يتم التحكم فى ذمم القضاة بحوافز ومنح وعلاوات استثنائية من القضاة والعسكريين والشرطة.

يذكر أن مجلس النواب قام بإقرار علاوة 10% لغير المخاطبين بقانون الخدمة المدنية بحد دنى 65 جنيها وأقصى 120 جنيها، وهذا بعد مناقشات مطولة بين أعضاء اللجنة والدكتور عمرو الجارحى وزير المالية، الذين طالبوا بتطبيق هذه العلاوة على جميع العاملين بالدولة".

وعلل ذلك في كلمته أثناء اجتماع لجنة القوى العاملة ببرلمان الانقلاب، أمس الأول، مؤكدا أن قصر العلاوة الخاصة المقدرة بـ10٪‏ من الأجر الأساسى، على غير المخاطبين بالخدمة المدنية، يرجع إلى الشريحة الأخرى التي حصلت بالفعل على علاوة 7٪‏، بعد إقرار قانون الخدمة المدنية.

Facebook Comments