تنتظر مصر خلال الأيام القليلة الماضية فيضانًا مائيًا هو الأهم  يستمر حتى أكتوبر القادم، كانت المعدلات أعلى من الطبيعى فى الأشهر الماضية وفق مؤشرات رسمية.

واكتفت إيمان سيد رئيس مركز التنبؤ بالفيضانات بوزارة الري بحكومة الانقلاب بتحذير المواطنين عن طريق سيارات قمامة جابت الشوارع في محافظة البحيرة وغيرها من المحافظات، بدلاً من تنفيذ خطة محكمة للسيطرة على كميات المياه  الضخمة.

 

احمِ نفسك بنفسك

وبدلاً من تنفيذ خطة واحتياطات عاجلة لإنقاذ المزارعين والثروة الحيوانية والسمكية، نشرت الوحدة المحلية بمدينة رشيد تحذيرًا عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك"، ناشدت فيه المواطنين إخلاء المبانى الواقعة على أراضي طرح النهر وأصحاب الأقفاص السمكية، نظرا لارتفاع منسوب نهر النيل، ما يؤدى لتعرض المباني والمزارع وحظائر المواشي للتلف نتيجة الغمر بالمياه.

كانت محافظة البحيرة أرسلت، مساء الأحد، منشورا إلى عدد من الوحدات المحلية الواقعة على نهر النيل بفرع رشيد.

وتضمن المنشور تكليف الوحدات المحلية خاصة بمراكز كوم حمادة، وإيتاي البارود، وشبراخيت، والرحمانية، والمحمودية، ورشيد، بإخلاء المنازل والمباني وحظائر الماشية والأقفاص السمكية، الموجودة على أراضي الدولة، وذلك لتفادي الأضرار التي قد تنتج عن غرق الأراضي الزراعية، وحفاظاً على أرواح المواطنين.

وجاء في نص المنشور الموجه من محافظة البحيرة إلى الوحدات المحلية، تزامناً مع إحتمالية إمرار تصرفات زائدة بنهر النيل، خلال الثلاثة أيام القادمة، وما يتبع ذلك من ارتفاع مناسيب المياه بفرع رشيد من نهر النيل، وحدوث غمر لأراضي طرح النهر المحصورة داخل القطاع المائي، والمتعدى عليها من واضعي اليد بالزراعة أو الردم أو البناء أو الأقفاص السمكية، يتم إتخاذ اللازم فوراً نحو إخلاء جميع المباني، من منازل وحظائر مواشي ومخازن وأقفاص سمكية.

المزارعون غاضبون

فى المقابل، شن مزارعون ومجموعات من مربّي الأسماك بالأقفاص والثروة الحيوانية من تأخر إخطار الأهالى والمزارعين من حدوث الفيضان المحتمل قبلها بأسابيع كثيرة وليس قبلها بأيام قليلة. 

وأضافوا في نداءات عبر إحدى صفحات الفيس بوك أن مسئولى وزارة الري والزراعة تكاسلوا عن إخطار المزارعين، وأن تلك السيارات التى خرجت وتم نشرها عبر تويتر ومنصات" تويتر" جاءت بعد ضغط من المواطنين وأصحاب الشون والمزارع السمكية. مطالبين بعقد اجتماعات مكثفة تحسباً لحدوث كوارث قد تضر المواطن والثروة الحيوانية والسمكية ،مع شن حملات استباقية لعدم بيع أى من الأسماك التى قد تنفق بالأسواق للمواطنين الغلابة.

Facebook Comments