أشاد المجلس الثوري المصري بزوجة الرئيس محمد مرسي، والذي استشهد العام الماضي، كما أشاد بصمود المعتقلات في سجون الانقلاب؛ وذلك بالتزامن مع الاحتفال بـ”عيد الام”، والذي وافق أمس 21 مارس.

وقال المجلس، عبر صفحته على فيسبوك: “في عيد الأم، يقدم المجلس الثوري المصري تحية إعزاز وإجلال وتقدير واحترام للسيدة نجلاء مسيال، أم الأحرار سيدة مصر الأولى وحرم الرئيس الشهيد، لم تغرها الحياة يوم صار زوجها رئيسًا، وصبرت على استشهاد زوجها وفلذة كبدها، نعم القدوة لنساء مصر الفاضلات الطاهرات المناضلات”.

وأضاف المجلس: “في عيد الأم، يقدم المجلس الثوري المصري كل التحية والاحترام للأم المعتقلة الحرة المناضلة منى محمود (أم زبيدة)، والتي بدأت في أبريل ٢٠١٦ رحلة البحث عن ابنتها المختفية قسريًا، وسعت بكل السبل للوصول إلى طريق ابنتها، سواء بالطرق القانونية أو الإعلامية، إلى أن قامت بالظهور في فيلم وثائقي أنتجته هيئة الـ”بي.بي.سي”، قالت فيه إن ابنتها زبيدة مختفية قسريًا، وطالبت حكومة الانقلاب بالكشف عن مصيرها، وفى أقل من أسبوع تم اعتقال “أم زبيدة” يوم 28 فبراير 2018.

Facebook Comments