كتب– عبد الله سلامة
خسرت البورصة المصرية 19.3 مليار جنيه في ختام تعاملات جلسة، اليوم الخميس، وسط تراجع جماعى حاد مدفوع بضغوط بيعية من المتعاملين المصريين، فيما مالت تعاملات العرب والأجانب نحو الشراء.

وتراجع مؤشر "إيجى إكس 30" بنسبة 3.74% ليغلق عند مستوى 12806 نقاط، كما تراجع مؤشر "إيجى إكس 50" بنسبة 4.99% ليغلق عند مستوى 1950 نقطة، وتراجع مؤشر "إيجى إكس 20" بنسبة 4.74% ليغلق عند مستوى 12566 نقطة، كما تراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجى إكس 70" بنسبة 3.12% ليغلق عند مستوى 460 نقطة، بالإضافة إلى تراجع مؤشر "إيجى إكس 100" الأوسع نطاقا بنسبة 2.99% ليغلق عند مستوى 1127 نقطة.

يأتي هذا في إطار الحالة الاقتصادية المتردية التي تعيشها البلاد منذ الانقلاب العسكري، في 3 يوليو 2013، والتي تفاقمت بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة، حيث انهار سعر الجنيه أمام العملات الأجنبية، ما دفع العديد من الشركات الأجنبية والمستثمرين للتهديد بالانسحاب من السوق المحلية، ودفع المئات من الشركات المحلية للإعلان عن قرب إعلان إفلاسها، كما يأتي في إطار إعلان نظام الانقلاب التحفظ على أموال المزيد من المصريين، بينهم النجم محمد أبوتريكة.

Facebook Comments