كتب- حسن الإسكندراني:

 

تمامًا مثل حال المثل القائل "اللي مايشفش من الغربال يبقى أعمى" يواصل الانقلاب تكسير مابقى من حطام المصريين، بعد إعلان وزارة الكهرباء بحكومة الانقلاب.

 

وعبر فنان الكاريكاتير عمرو الصاوي عن الموقف برسم تعبير واقعي يظهر فيه ممثل حكومة الانقلاب العكسرى وهو يمسك بمطرقة كبيرة وضخمة كتب عليها "زيادة جديدة في أسعار الكهرباء"، وأمامه مواطن يتكأ على عكايزين مهلهل، ينظر إليه في ذعر.

 

كانت وزارة الكهرباء، أعلن على لسان متحدثها أيمن حمزة أن فاتورة يوليو المقبل ستشهد إضافة زيادة جديدة في أسعار الكهرباء، بعد إعادة هيكلة الأسعار نتيجة ارتفاع تكلفة الوقود، وذلك بهدف المحافظة على استقرار قطاع الكهرباء.

 

وأضاف حمزة، في تصريحات صحفية، أمس، أنه تم تفعيل خدمة الخط الساخن في معظم شركات وقطاعات توزيع الكهرباء على مستوى الجمهورية، لتلقي أي شكاوى من المواطنين، حول ارتفاع أسعار الكهرباء، موضحًا أنه من حق أي مواطن عدم سداد الفاتورة قبل تقديم الشكوى والرد عليها!.

 

Facebook Comments